الأربعاء 7 ذو الحجة 1443هـ - 6-07-2022م

مسجد العرب في مانشستر يرد على من يدعي صلته بمنفذ هجوم أرينا

مسجد العرب في مانشستر يرد على من يدعي صلته بمنفذ هجوم أرينا (فليكر)
مسجد العرب في مانشستر يرد على من يدعي صلته بمنفذ هجوم أرينا (فليكر)

ردَّ مسجد العرب في مانشستر على “الادعاءات” المنتشرة حول صلته بمنفّذ هجوم مانشستر أرينا الذي وقع في عام 2017، معتبرًا أن هذه الادعاءات من شأنها تشويه سُمعة المسجد ومكانته من خلال “ربطه” بالتطرّف والإرهاب.

 

مسجد العرب ينفي الادعاءات حول علاقته بمنفذ هجوم أرينا

 

مسجد العرب في مانشستر يرد على من يدعي صلته بمنفذ هجوم أرينا (فليكر)
مسجد العرب في مانشستر يرد على من يدعي صلته بمنفذ هجوم أرينا (فليكر)

وانتقد المسجد في بيان له نُشِر في موقعه الرسمي على الإنترنت، إحالته إلى مفوضية الأعمال الخيرية؛ من أجل نزع صفة الجمعية الخيرية عنه، ورأى أن هذا القرار جاء نتيجة للاتهامات التي وُجِّهت إليه، والتي تفيد بأنه لم يُصدِر بيانًا لإدانة الهجوم الإرهابي، وأنه يغض الطرف عن التطرف، ويسمح بإلقاء خُطب عن جمع التبرُّعات من أجل الجهاد.

 

وبالإشارة إلى الحريق المتعمَّد الذي تعرّض له المسجد في العام الماضي، ورد في البيان أن “التشهير والتضليل الذي يمارسه البعض” في التحقيق قد عرّض المسجد “لخطر العناصر المتطرفة”، وتهديدات عبر الإنترنت كان قد أبلغ شرطة مانشستر الكبرى عنها.

 

وأضاف البيان أن المسجد لم يتلقّ أي تحذيرات من شرطة مكافحة الإرهاب أو شرطة مانشستر الكبرى بشأن عائلة العبيدي.

 

مسجد العرب في مانشستر يرد على من يدعي صلته بمنفذ هجوم أرينا (فليكر)
مسجد العرب في مانشستر يرد على من يدعي صلته بمنفذ هجوم أرينا (فليكر)

ويشار إلى أن الليبي سلمان العبيدي كان قد فجّر قنبلة في نهاية حفل غنائي أحيته المغنية أريانا غراندي في مسرح “مانشستر أرينا” في 22 أيار/ مايو 2017، الأمر الذي أودى بحياة 22 شخصًا، بينهم نساء وأطفال، وأدى كذلك إلى إصابة المئات.

 

وكان سلمان وشقيقه هاشم العبيدي – الذي سُجن لمدة 55 عامًا لمشاركته في الهجوم الإرهابي – قد حضرا عندما كانا صغيرَين إلى المسجد الواقع على طريق بورتون في ويست ديدسبري؛ لأداء الصلاة مع والدهما رمضان العبيدي.

 

هذا ورفض مسجد العرب في بيانه ادعاءات جون كوبر (John Cooper)-  المحامي الذي يُمثّل بعض عائلات ضحايا الهجوم الإرهابي- بأن المسجد يغض الطرف عن قضية التطرف بدلًا من البحث عن أساليب لمعالجتها.

 

كما انتقد البيان التصريحات التي أدلى بها كل من كوبر ومساعد رئيس شرطة مكافحة الإرهاب في الشمال الغربي دومينيك سكالي؛ فالمسجد يرى أن هذه التصريحات توحي بأنه ما زال يشجع على التطرف، وأن له صلة بهجوم أرينا الإرهابي، بالرغم من عدم ورود أي دليل يثبت ذلك في التحقيقات.

 

 

 

المصدر: Manchester Evening News

 


 

اقرأ أيضًا:

محاولات لزج مسجد العرب في مانشستر بجريمة تفجير الأرينا من قبل شخص صلى به

إدانة هشام عبيدي وآخرين متورطين في تفجير مانشستر بمهاجمة حراس السجن

إحالة معتد على إمام مسجد في بورنموث إلى المحكمة

 

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW