مختبر بريطاني خاص يرسل 43 ألف نتيجة سلبية خاطئة لفحص كورونا

تم الكشف عن إرسال مختبر خاص في ولفرهامبتون نتائج سلبية خاطءة لفحوصات كورونا لما يقدر بنحو 43 ألف شخص. شوهدت معظم النتائج غير الصحيحة من بين سكان جنوب غرب إنجلترا.

ووفقًا لتقارير الإندبندنت، فقد تم تعليق العمليات في المختبر المعني فور الكشف عن الأخطاء الخطيرة في نتائجه.

مختبر بريطاني خاص يرسل 43 ألف نتيجة سلبية خاطئة لفحص كورونا (المصدر: unsplash)

لماذا قدم المختبر نتائج سلبية خاطئة بهذا الكم الهائل؟

تأتي هذه الأخبار بعد أن امتلأت منصات التواصل الاجتماعي بتقارير أفراد يشتكون تلقيهم نتيجة اختبار “بي سي آر” سلبية، بعد تلقيهم سابقًا نتيجة إيجابية من خلال اختبار التدفق الجانبي الأسرع “لاتيرال فلو”.

سرعان ما أعزى الناس تلك الأخطاء إلى اختبارات “لاتيرال فلو” لكونها الأرخص والأسرع، ولأنها لا تحتاج جهة مختصة لإجرائها. لكن وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة وجدت أن إحدى المختبرات الطبية الخاصة كان يعطي نتائج “بي سي آر” غير صحيحة. وقد أثار ذلك الشكوك حيال المختبرات الأخرى.

يقوم المسؤولون حاليًا بالتحقيق في سبب ظهور نتائج بي سي آر غير الدقيقة، وما إذا كانت الأخطاء مقتصرة على مشكلات فنية داخل المختبر الخاص أو على الفحوصات بحد ذاتها. خلال هذه الفترة، سيبقى المختبر مغلقًا للعامة.

المصدر: الإندبندنت 

 

اقرأ المزيد:

اختبار لاتيرال فلو يأتي بنتائج خاطئة بأرقام لم تسبق

الفحص السريع بديلا للبي سي آر عند السفر

ارتفاع معدل الإصابات بكورونا في 78% من المناطق في بريطانيا

خُمس حالات كورونا شديدة الخطر لنساء لم يأخذن اللقاح

 

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW