فيسبوك تشرح سبب التعطل غير المسبوق لمنصاتها

في الرابع من أكتوبر، شهد تطبيق فيسبوك، إلى جانب تطبيقي إنستغرام وواتس آب التابعان له، من انقطاع عالمي استمر لمدة سبع ساعات. وقد شرحت الشركة سبب التعطل غير المسبوق لمنصاتها عبر التواصل الاجتماعي.

وفقًا لما ذكرته صحيفة الميرور، كلفت هذه المشكلات رئيس شركة فيسبوك، مارك زوكربيرغ، حوالي 7 مليارات دولار. كما أنها تركت الملايين من مستخدميها بدون تطبيقاتهم المفضلة التي يقضون ساعات عليها عادةً. من الواضح أن زوكربيرغ كان عليه تفسير سبب التعطل المزعج.

لماذا تعطلت تطبيقات فيسبوك؟

كتبت شركة التكنولوجيا على مدونتها: “لقد علمت فرقنا الهندسية أن تغييرات في التنسيق على أجهزة التوجيه الأساسية التي تنسق حركة مرور الشبكة بين مراكز البيانات لدينا تسببت في حدوث مشكلات أدت إلى قطع هذا الاتصال”.

“كان لهذا الاضطراب في حركة مرور الشبكة تأثير متتالي على طريقة تواصل مراكز البيانات لدينا، مما أدى إلى توقف خدماتنا.”

قالت الشركة إنها كانت “تعمل قدر المستطاع” لاستعادة التطبيقات وأن السبب الأساسي “أثر على العديد من الأدوات والأنظمة الداخلية التي نستخدمها في عملياتنا اليومية”.

تحدث بعض موظفي فيسبوك الذين رفضوا نشر أسمائهم مع رويترز. وقالوا إنهم يعتقدون أن الانقطاع ناتج عن خطأ داخلي في كيفية توجيه حركة الإنترنت إلى أنظمتها.

انتشرت شائعات مفادها أن الانقطاع ربما كان مرتبطًا بهجوم إلكتروني للقراصنة، حسب الميرور. لكن فيسبوك زعم: “نريد أن نوضح في هذا الوقت أننا نعتقد أن السبب الأساسي لهذا الانقطاع هو تغيير خاطئ في التنسيق. كما ليس لدينا أي دليل على أن بيانات المستخدم قد تعرضت للقرصنة نتيجة لهذا التوقف”.

اعتذرت الشركة عن الانقطاع وقالت إنها تعمل على فهم المزيد عن سببه. تم إصلاح المشكلة في بريطانيا بعد منتصف الليل بقليل.

المصدر: ذا ميرور

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW