شركة بريطانية بصدد تجريب لقاحات متطورة لكوفيد تمنح مناعة أطول

Photo by ivvndiaz/usplash> شركة بريطانية بصدد تجريب لقاحات متطورة لكوفيد تمنح مناعة أطول
Photo by ivvndiaz/usplash> شركة بريطانية بصدد تجريب لقاحات متطورة لكوفيد تمنح مناعة أطول

ستبدأ شركة مقرها أوكسفوردشاير قريبًا تجارب سريرية للقاح من الجيل الثاني ضد Covid-19، وهو عبارة عن رقعة جلدية سهلة الإعطاء تستخدم الخلايا التائية لقتل الخلايا المصابة ويمكن أن توفر مناعة تدوم لفترة أطول من اللقاحات الحالية.

ما هو لقاح Emergex ؟

تم إنشاء Emergex في أبينجدون في عام 2016 لتطوير لقاحات الخلايا التائية، وهي نتيجة أفكار البروفيسور توماس راديماخر، الرئيس التنفيذي للشركة وأستاذ الطب الجزيئي الفخري في كلية الطب بجامعة لندن.

وتعمل اللقاحات على تنشيط الخلايا التائية لإزالة الخلايا المصابة من الجسم بسرعة بعد الإصابة، وبالتالي منع تكاثر الفيروس والمرض. بينما تلتصق الأجسام المضادة التي تنتجها لقاحات Covid الحالية بالفيروس وتمنعه ​​من إصابة الخلايا، تكتشف الخلايا التائية الخلايا المصابة وتدمرها. أمّا اللقاحات الأخرى، مثل Pfizer ،BioNTech و AstraZeneca، تنتج أيضًا استجابة الخلايا التائية، ولكن بفعالية أقل.

التجارب الأولية للقاح

تلقت Emergex الضوء الأخضر من هيئة تنظيم الأدوية السويسرية لإجراء تجارب بشرية أولية في لوزان، وتشمل هذه التجارب 26 شخصًا سيحصلون على جرعة عالية ومنخفضة من لقاح Covid-19 التجريبي، بدءًا من الثالث من يناير. ومن المتوقع أن تظهرالنتائج المؤقتة لهذه التجارب من في شهر يونيو.

و قال روبين كوهين، كبير الإداريين التجاريين للشركة: “هذه هي المرة الأولى التي يوافق فيها المنظم على لقاح Covid للدخول في تجارب سريرية هدفها الوحيد هو توليد استجابة تعتمد على الخلايا التائية في غياب الأجسام المضادة والخلايا التائية تعمل عبر البحث عن الخلايا المصابة وتقتلها “.

و من خلال استخدامه تشبيه اصطدام كويكب بكوكب، أوضح روبين كوهين: “إن الفيروس هو الكويكب الذي يحاول مهاجمة الكوكب أي خلية من خلايا الجسم، عندها يتم عرض رمز فيروسي بسرعة على جميع أنحاء سطح الخلية. تقوم بعد ذلك الخلايا التائية بقراءة هذا الرمز على أنه غريب، وتقتل الخلية المصابة قبل أن تتمكن من إنتاج فيروسات حية جديدة “.

مقارنة بين لقاح Emergex واللقاحات الحالية

تعمل لقاحات Covid-19 الحالية بشكل أساسي على توليد استجابة الأجسام المضادة ولكن هذه الاستجابة تتضاءل بمرور الوقت، مما يعني أن الناس بحاجة إلى جرعات معززة من اللقاح للحفاظ على الحماية من الفيروس. أما لقاح Emergex يعمل بشكل مختلف، وذلك عن طريق قتل الخلايا المصابة بسرعة. وأضاف كوهين إن هذا يعني أن اللقاح الجديد يمكنه أن يوفر مناعة طويلة الأمد – ربما لعقود – ويمكنه أن يكون أيضًا أفضل في مكافحة طفرات الفيروس.

أظهرت دراسة نُشرت في مجلة بريطانية الأسبوع الماضي أن بعض الأشخاص يعانون من “عدوى فاشلة” يدخل فيها الفيروس إلى الجسم ولكن يتم التخلص منه بواسطة الخلايا التائية للجهاز المناعي في مرحلة مبكرة. قال العلماء إن هذا الاكتشاف يمكن أن يمهد الطريق لجيل جديد من اللقاحات التي تستهدف استجابة الخلايا التائية، والتي يمكن أن تنتج مناعة تدوم لفترة أطول.

و قال داني ألتمان، أستاذ علم المناعة في إمبريال كوليدج لندن، أنه يشك في أن لقاح الخلايا التائية “يمكن أن يؤدي المهمة بمفرده” ولكن يمكنه أن يلعب دورًا تكميليًا، وقال إن لقاحات mRNA مثل Pfizer / BioNTech تعمل بشكل جيد لأنها تنتج استجابة قوية للجسم المضاد، وأنّ لقاح فايزر قد أثبت فعالية ضد كوفيد أعلى من فعالية لقاح أسترازينيكا / أكسفورد، مما يؤدي إلى استجابة أقوى للخلايا التائية.

ولكنه اضاف “أن لقاح الخلايا التائية يمكن استخدامه لتكملة اللقاحات الأخرى، لأن لقاحات الخلايا التائية قد تكون أكثر مناعة للطفرات الفيروسية. الأجسام المضادة حساسة جدًا للطفرات بينما تستطيع الخلايا التائية رؤية أجزاء أخرى كثيرة من الفيروس”.

كيف ومتى سيتم إعطاء اللقاح الجديد؟

سيتم إعطاء اللقاح على شكل رقعة جلدية بحجم إبهام اليد التي تغمرها إبر دقيقة تطلق اللقاح في غضون ثوانٍ. يمكن أن يستمر لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر في درجة حرارة الغرفة، على عكس اللقاحات الأخرى التي يجب تخزينها في الفريزر أو الثلاجة.

سيجري التجربة البروفيسور بليز جينتون من مركز الرعاية الأولية والصحة العامة في جامعة لوزان، سويسرا. و قال جينتون: “هذا النهج العلمي الجديد المثير لتطوير لقاح ضد فيروس سارس- CoV-2 يلبي الحاجة إلى توليد استجابة الخلايا التائية لاستنباط مناعة طويلة الأمد.”

ومع ذلك، فإن لقاح Emergex لن يكون متاحا حتى عام 2025 على أقرب تقدير، وهو الإطار الزمني المعتاد لتطوير اللقاح. قال كوهين إن لقاحات Covid العام الماضي تم تطويرها في غضون أشهر حيث تم تسريع العملية التنظيمية، لكن حالة الطوارئ مرّت.

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW