الأربعاء 7 ذو الحجة 1443هـ - 6-07-2022م

سيارات كلاسيكية في بريطانيا تتحول لكهربائية

LONDON, UNITED KINGDOM - JULY 29: UK Prime Minister Boris Johnson poses with electric cars outside 10 Downing Street in London, United Kingdom on July 29, 2021. ( Tayfun Salci - Anadolu Agency )

“لندن إلكتريك كارز” هي شركة تأسست لغرض تحويل السيارات الكلاسيكية إلى سيارات كهربائية (EVs) في بريطانيا.

تسير بريطانيا بسرعة نحو هدف نشر استخدام المركبات الكهربائية كأبرز وسيلة نقل خاصة. تعد هذه الجهود جزءًا من مخطط مناخي أكبر للوصول إلى صافي انبعاثات صفرية بحلول عام 2050. ومع ذلك، هناك طريقة لمحبي السيارات الكلاسيكية للحفاظ على مركباتهم القديمة، مع مواكبة التغييرات الحالية.

تهدف “لندن إلكتريك كارز” أو سيارات لندن الكهربائية، التي بدأها ماثيو كويتر في عام 2017، إلى الحفاظ على مظهر السيارة الكلاسيكية مع استبدال محرك الوقود الأحفوري بمحرك كهربائي. وبالتالي منع تخريد السيارات القديمة.

وفقًا لبي بي سي، تأتي هذه الأجزاء عادةً من المركبات الكهربائية المحطمة ، على غرار “تيسلا” و”نيسان ليف”، ​​والتي تم شطبها من قبل شركات التأمين ولكنها تحمل محركات وبطاريات غير تالفة.

سيارات كلاسيكية في بريطانيا تتحول لكهربائية

تتقاضى الشركة حاليًا رسومًا ضخمة قدرها 20,000£ لكل تحويل. لكن الشركة تقول إنها تهدف إلى خفض هذه التكلفة إلى 5,000£ لجعلها مبلغ مقدور عليه لمزيد من الناس.

تقدم حكومة بريطانيا حاليًا منحة قدرها 2500 جنيه إسترليني لتغطية تكلفة شراء سيارة كهربائية جديدة. لكن كويتر أخبر بي بي سي أنه ينبغي عليهم أيضًا التفكير في تقديم منح للتحويلات.

عمليًا، السيارات الكلاسيكية المحولة إلى كهربائية تأتي مع بعض الحوافز المالية. فجميع السيارات الكلاسيكية (أي تلك التي تم بناؤها قبل 8 يناير 1981 حسب التصنيف المعتمد حاليا في بريطانيا)، فهي معفاة من ضريبة الطرق إذا لم يتم استخدامها لأغراض تجارية.

قد يكون من مصلحة الحكومة تشجيع تحويل السيارات القديمة إلى كهرباء. لأن تحويل سيارة قديمة لتعمل بالكهرباء ينتج كمية أقل من ثاني أكسيد الكربون (CO2) مقارنة بصناعة سيارة كهربائية جديدة.

المصدر: بي بي سي

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW