الخميس 8 ذو الحجة 1443هـ - 7-07-2022م

دعم حكومي مرتقب للمساعدة في تخفيف أعباء فواتير الطاقة المنزلية في بريطانيا

دعم حكومي مرتقب للمساعدة في تخفيف أعباء فواتير الطاقة المنزلية في بريطانيا
دعم حكومي مرتقب للمساعدة في تخفيف أعباء فواتير الطاقة المنزلية في بريطانيا

تستعد الحكومة البريطانية لإعلان حزمة جديدة من المساعدات؛ لمساعدة الأسر البريطانية في تخفيف أعباء فواتير الطاقة المنزلية.

وسيُصدِر وزير الخزانة بيانًا يوضح فيه الإجراءات الجديدة التي اتخذتها وزارته من أجل مساعدة الفقراء على مواجهة أكبر أزمة معيشية لم تشهدها البلاد منذ عقود.

ومن المتوقع أن يستجيب سوناك إلى مطالب حزب العمال، ويفرض ضرائب على شركات الطاقة من أجل تمويل خطة المساعدات.

وزير الخزانة يستجيب لمطالب المعارضة ويفرض ضرائب على شركات الطاقة 

وزير الخزانة البريطاني ريشي سوناك
وزير الخزانة البريطاني ريشي سوناك  (وكالة الأناضول/ David Cliff)

ووفقًا للخطة الجديدة فإن كل عائلة ستحصل على معونة قدرها 400 باوند حيث سيُقتطَع هذا المبلغ من فواتير الطاقة التي تُفرَض على العائلات الفقيرة؛ وذلك إكمالًا لخطة الدعم الحكومية التي بدأت باقتطاع 200 باوند من فواتير الطاقة لكل أسرة.

وبموجب الخطة الجديد لن تضطر الأسر لإعادة دفع مقدار المال المُقتطَع من فواتير الطاقة، حسب ما زعمته صحيفة التايمز.

وكان من المتوقع أن تسترد شركات الطاقة مقدار المال المُقتطَع من فواتير الطاقة الخاصة بالأسر خلال السنوات الخمس المقبلة، ولكن من الآن فصاعدًا ستُعَد هذه الميزة منحة حكومية.

وبحسب ما ورد فإن وزير الطاقة ريشي سوناك قرر عدم زيادة مساعدات يونيفيرسال كريديت، لكنه في المقابل سيُعلِن تخفيض ضريبة القيمة المضافة وأسعار الوقود وفواتير الطاقة.

ويأتي ذلك بعد تحذيرات مدير شركة الطاقة البريطانية (Ofgem) من ارتفاع مرتقب في أسعار الطاقة بمقدار 830 باوندًا ليصل سقف فواتير الطاقة في تشرين الأول/ أكتوبر إلى 830 باوندًا.

هل تنجح خطة الحكومة البريطانية في تخفيض فواتير الطاقة المنزلية 

خفض فواتير الطاقة المنزلية يساعد ملايين الأسر البريطانية
خفض فواتير الطاقة المنزلية يساعد ملايين الأسر البريطانية (بيكساباي)

سابقًا تعرَّض وزير الخزانة لضغوط كبيرة من المعارضة ومن نواب حزبه؛ من أجل التصدي لأزمة غلاء المعيشة التي تشهدها البلاد.

ولكن مع ارتفاع التضخم إلى أعلى مستوى له منذ 40 عامًا أدركت وزراه الخزانة أن ضخ مزيد من الأموال سيؤدي إلى ارتفاع الأسعار بشكل أكبر.

إذ قال المتحدث باسم وزارة الخزانة: “نحن ندرك حجم معاناة الناس بعد ارتفاع الأسعار، لذلك قدَّمنا مساعدات بقيمة 22 مليار باوند حتى الآن”.

وأضاف قائلًا: “نحن نستجيب إلى المتغيرات التي يفرضها الوضع أولًا بأول، مع إعطاء الأولوية للفقراء”.

وقد تحرك وزير الخزانة أخيرًا بعد أسابيع من الدعوات والمناشدات بتحرك الحكومة لحل أزمة المعيشة، لكن الوزير لم يُعلِن المساعدات إلا بعدما صدر تقرير سو جراي بشأن فضيحة رئيس الوزراء، ما أثار دهشة المتابعين والنُّقَّاد.

هذا وكان رئيس الوزراء قد صرَّح بعزمه تجاوز فضيحة الحفلات، والتركيز على مواجهة أزمة المعيشة.

 

 

المصدر : Metro


 

 

اقرأ أيضاً : 

سبع طرق لحصول منتفعي يونيفيرسال كريدت على مساعدات بفواتير الطاقة المنزلية

6 إرشادات فعالة لخفض فواتير الطاقة المنزلية

كيف تحصل على قسائم شرائية بقيمة 36 باوند للمساعدة بفواتير الطعام المنزلية ؟

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW