حبس طبيب قام بتصوير زميلاته سرا

الحكم بالحبس لطبيب قام بتصوير زميلاته وإحدى والدات المرضى دون علمهن لمدة عامان و ثمانية أشهر.

خلال الجلسة في محكمة سانت ألبانز كراون، تم التصريح أن فينيش جودهانيا استخدم كاميرا مخفية في المنزل ليتجسس على زميلاته بالسكن خلال استحمامهن أو ممارستهن للجنس.

كما تمكن الطبيب البالغ من العمر 33 عامًا من الوصول إلى حسابات الايكلاود (iCloud) الخاصة بالنساء الضحايا وقام بتنزيل الصورة الخاصة بهم وأي دردشات أخرى خاصة.

أقر المتهم فينيش بذنبه لسبع تهم متعلقة بالتجسس واختراق الخصوصية. كما اعترف كذلك بثماني تهم أخرى موجهة له على خلفية اختراق أجهزة كمبيوتر ومواد غير مصرح له الوصول إليها.

أخفى فينيش الكاميرا الصغيرة في فرشاة أسنان إلكترونية لكي يقوم بتصوير زميلاته في السكن والزائرين سرًا، في منزلهم في إسيكس.

أثار فينيش انتباه قوات الجرائم الإلكترونية (الأمن السيبراني) عندما بدأ بدفع رسومًا للاشتراك في محرك بحث متخصص بخرق البيانات. وفي الخامسة وعشرين من تشرين الأول (نوفمبر)، داهمت قوات الشرطة منزل فينيش وقامت بمصادرة أجهزته الإلكترنية جميعها.

حيث قال المدعي العام متحدثا عن فينيش أنه يمتلك الآلاف من الصور التي تخص مئات من النساء.

وكشفت جلسة المحكمة إلى أن الطبيب قام بتصوير أطباء وممرضات وأمًا لطفل مريض في مستشفى باسيلدون وزميلة له في سكونثورب دون علمهم.

وقال المدعي العام مايكل روكس: “كان هنالك صور ومقاطع فيديو جنسية صريحة إلى جانب تفاصيل حسابات البريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي وكلمات المرور الخاصة بالضحايا”.

بدأ فينيش بارتكاب هذه الجرائم منذ ان كان طالب طب في عام 2012 وحتى عام 2021.

 

أكثر من 2000 ضحية مستهدفة

أثناء التحقيق، اكتشفت الشرطة أن الطبيب جمع ملفات لأكثر من 2000 ضحية يخطط لاستهدافها.

قالت إحدى الضحايا: “لقد كان له – فينيش – تأثيرًا كبيرًا على حياتي، فزوجته أقرب الأصدقاء لي”

خلال جلسة المحكمة، وحجة الدفاع، تم ذكر أن ليس هنالك ما يشير إلا أن فينيش قام بتوزيع المواد من صور وفيديوهات على أحد أو بيعها. كما أشار محامي الدفاع إلا أن فينيش توقف عن ممارسته الطب عام 2016 بسبب شعوره بالذنب ولكن لم يتوقف عن اختراق خصوصية النساء.

حكم القاضي ريتشارد فوستر إن المواد التي جمعها فينيش عن ضحاياه كان لها “تأثير سلبي جدًا على حياتهم الشخصية”، فتم الحكم على فينيش جودهانيا بتسجيله “كمتحرش جنسي” مدى الحياة.

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW