جرب تحدي الجلوس على الحائط لمدة 30 يومًا لتمرين رياضي سهل

كانت تحديات التمارين الرياضية شائعة جدًا في العامين الماضيين بسبب اجراءات الإغلاق. الآن بعد أن تعافت معظم القطاعات وعاد الناس إلى العمل، فقدنا كل وقت الفراغ لممارسة الرياضة.

وجدت إحدى النساء طريقة لدمج القليل من النشاط البدني في يومها. وكتبت عن تجربتها في القيام بتحدي الجلوس على الحائط “Wall sits” لمدة 30 يومًا في مجلة “ستايلست”. وقد يلهمك ذلك بأن تحذو حذوها.

تداعيات الجلوس لفترة طويلة

ينتهي الأمر بمعظم العاملين في المكاتب أو عن بُعد بقضاء معظم يومهم جالسين على المكاتب. ووفقًا لموقع “NHS England”، يقضي الشخص البالغ في المملكة المتحدة ما متوسطه تسع ساعات يوميًا في وضع الجلوس.

وهذا مقلق لأسباب عديدة. أولاً، وجدت الأبحاث الطبية أن الجلوس المفرط يمكن أن يؤدي إلى آلام الظهر والقلق والسمنة وحتى تجلط الدم. تظهر الأبحاث أيضًا أن الخمول طويل الأمد مسؤول عن وفاة واحدة من كل ست حالات وفاة في المملكة المتحدة، وذلك حسب “ستايلست”.

فوائد تمرين (Wall Sits)

يعد هذا التمرين ممتازا لزيادة قوة العضلات والقدرة على التحمل في ساقيك تدريجيًا. ناهيك عن أنه يمكن أن يقوي العضلات الأساسية ويعزز قدرة الجسم بشكل عام.

كما نقلت المجلة أن تمرين الجلوس على الحائط خال من المخاطر نسبيًا ويمكن دمجه في تدريبك لبناء القدرة على التحمل دون إرهاقك بشكل كبير.

كيف يمكن القيام بهذا التمرين بشكل صحيح؟

ما هي المدة التي يجب أن تجلس فيها على الحائط؟

اختبر نفسك بالتمرين وقم بتسجيل المدة التي تمكنت خلالها من الحفاظ على وضعية ثابتة على الحائط. ثم قم بحساب 70% من تلك المدة. على سبيل المثال، إذا كنت قادرًا على الجلوس على الحائط لمدة 60 ثانية، فاهدف لأن تجلس لحوالي 45 ثانية لجلسة واحدة ثم خذ استراحة قصيرة وكررها مرتين يوميًا. سيكون إجمالي وقتك حوالي دقيقتين و25 ثانية في اليوم فقط!

النتائج

لن يؤدي القيام بالجلوس على الحائط لمدة 30 يومًا إلى تحسين القوة في العضلات والقدرة على التحمل فقط، بل قد تثبت لنفسك أنك قادر على ممارسة الرياضة على نحو يومي دون إرهاق أو تعب.

المصدر: ستايلست

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW