الأربعاء 7 ذو الحجة 1443هـ - 6-07-2022م

كتب جديرة بالقراءة

A Journey Through Book Recommendations
A Journey Through Book Recommendations - Adel Yousef

أَيْ أُخَيّ دونك بعض نصائح مَن وَهِم أنه مرتاد على موائد القُرّاء والمثقفين، فهاك بعضها:

 

  • إذا لم يكن من السهل عليك أن تُمسك بالكتاب وتقلّب دفتيه لتملأ أوقات فراغك، وتلحق بركْب العارفين، فعليك بملء قلبك بحب الكتب أولًا – فلا امتلاء دون تفريغ -. الجأ لفقيه الأدباء وأديب الفقهاء في كتابه “ذكريات علي الطنطاوي” الذي سيخبرك كيف لك ذلك!

 

  • فإذا انصاعت لك وأقبلت فعليك بـ “الفوائد” لابن القيّم، وعليك بالكُنّاشة ففيها من الفتوحات ما الله وحده به عليم.

 

توصيات للقراءة
كتب جديرة بالقراءة – عادل يوسف
  • أظنك الآن أصبحت من زوّار الكافيهات والمقاهي الذين يبحثون عن الأجواء الهادئة بعيدًا عن صخب العامّة وأبواق المهرطقين؛ فما عليك إلا بتدبيج قولك، وتقويم لسانك بـ “النظرات” للمنفلوطي، أو قُلْ مثلها “وحي القلم” للرافعي. أحط نفسك بهما إحاطة السِّوار بالمِعصم.

 

  • أما إذا كنت من عشّاق الروايات فما عليك إلا أن تحطَّ رحالك هناك في بلاد الكوباكابانا لتقابل العجوز باولو كويلو بروايته الخالدة “الخيميائي”، ولكن حذارِ أن تبدأ بغيرها حتى لا تبهت الرجل بالمملّ والمخرّف.

 

  • وإن أردت أن تسمع للمحبين ولوعة المشتاقين فما عليك إلا أن تُشيح ببصرك نحو الشمال إلى أبناء المسلمين الذين يقطنون بساحات وأبراج القارة العجوز، الذين حتى عاصمة النور وجزر الكناري الساحرة لم تُنسهم أيام ومراتع الصبا، منهم مريد البرغوثي الذي لا شيء يُلهيه عن أزقة وحواري فلسطين في “رأيت رام الله”.

 

توصيات للقراءة
كتب جديرة بالقراءة – عادل يوسف
  • أمَا وإني لا آخذ بيدك لقراءة صفحات أناس في العالم الموازي؛ فحياتهم مليئة بالتناقضات والحروب حتى تكاد تسأل أن الحق مع مَن؟! اقرأ مذكرات الملا “عبد السلام ضعيف” تحت عنوان “حياتي مع طالبان”؛ حيث ذكر أنه في أعقاب الاجتياح السوفييتي للمنطقة كان وداع الإخوة إذا افترقوا: “أراك غدًا إن كنت لا تزال حيًّا!”.

 

  • وإن أردت آيات الله أن تتجلى لقوم رأي العين فإن: وليد الحاج سيأخذ أجرك بينما تُقلّب صفحات “غياهب غوانتناموا” وتردّد يالله يالله…!

 

توصيات للقراءة
تكتب جديرة بالقراءة – عادل يوسف
  • أمّا إن طالت عليك الأيام المدْلهمّة، وصدّ عنك الأقربون، ولم تنصفك عدالة السماء، ولم تأن لياليك الحُبلى بالأفول، وقد تقاعست همتك عن الطلب وتقوستك وسادتك من كثرة التّرداد فسيأخذ بيدك الدكتور براء السراج بكتابه: “من تدمر إلى هارفرد” في رحلة من ويلات السجون لمدة 22 سنة الى أعرق منصات التتويج في دنيا الأرض …!

 

 

وإذا لم ترُق لك مختاراتي فذلك ما كنا نبغِ …! ولكن اقرأ على كل حال.

 

 

اقرأ أيضًا

علمتني الهجرة

سبعة أخطاء يقع بها العرب في بلاد الإنجليز

أين تخزن المكتبة البريطانية مئات الملايين من الكتب وكيف توفرها لمن يطلبها في لندن؟

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW