خُمس حالات كورونا شديدة الخطر لنساء لم يأخذن اللقاح

Unspalsh/ Sharon McCutcheon

أظهرت أرقام حديثة صادرة عن هيئة الخدمات الصحية الوطنية أن النساء الحوامل غير الملقحات يشكلن ما يقرب من خمس حالات الإصابة بفيروس كورونا الخطيرة في إنجلترا.

وفقًا لشبكة سكاي نيوز، تُظهر البيانات أن 17٪ من المرضى الذين تلقوا علاجا من خلال جهاز تحويل مسار الرئة في الأشهر الثلاثة السابقة (يوليو- سبتمبر) كانوا من النساء الحوامل غير الملقحات.

بالإضافة إلى ذلك، شكلت الأمهات الحوامل حوالي 32 بالمئة من جميع الإناث اللائي تتراوح أعمارهن بين 16 و49 عامًا في العناية المركزة على أجهزة الأكسجة الغشائية خارج الجسم – وهي تقنية طبية تُستخدم عندما تتضرر رئتا المريض بشدة لدرجة أن جهاز التنفس الصناعي لا يمكنه الحفاظ على مستويات الأكسجين اللازمة.

وقالت الرابطة الوطنية للولادة إن هذه الإحصائيات هي “إدانة دامغة لقلة الاهتمام بهذه الفئة المستضعفة مع تخفيف القيود”.

يأمل قطاع الصحة في أن تقنع هذه الإحصائيات المخيفة أي امرأة غير ملقحة بالإسراع والحصول على جرعتي لقاح كوفيد-19، خاصةً إذا كانت حاملا أو تخطط للإنجاب قريبا.

هل يؤثر اللقاح على الحمل؟ 

أفادت شكاي نيوز أن أكثر من 81 ألف امرأة حامل تلقت الجرعة الأولى من لقاح كوفيد، وحصلت حوالي 65 ألف امرأة على الجرعة الثانية أيضا.

هناك احتمال يشير إلى أن بعض النساء الحوامل يمتنعن عن تلقي اللقاحات بسبب مخاوف من آثارها الجانبية على صحة الطفل. ومع ذلك، شدد المهنيون الطبيون على عدم وجود بيانات تشير إلى أن اللقاح يؤدي إلى نتائج أسوأ بالنسبة للأطفال.

قالت الدكتورة جو ماونتفيلد، نائب رئيس الكلية الملكية لأطباء النساء والتوليد (RCOG)، إن هناك “كمية متزايدة من البيانات التي تخبرنا أنها [اللقاحات] لا تزيد من خطر الإجهاض أو وفاة الجنين، أو حتى دخوله الخداج”.

المصدر: سكاي نيوز

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW