الأربعاء 7 ذو الحجة 1443هـ - 6-07-2022م

بوريس جونسون يتعهد بإفشال بوتين في حربه على أوكرانيا

بوريس جونسون يتعهد بإفشال بوتين في حربه على أوكرانيا
بوريس جونسون يتعهد بإفشال بوتين في حربه على أوكرانيا

تعهّد رئيس الوزراء البريطانيّ بوريس جونسون بإفشال مساعي الرئيس الروسيّ في أوكرانيا وأدان الهجوم “الوحشيّ والشنيع” على أوكرانيا.

 

 

وظهر جونسون في مقطع فيديو في حسابه على تويتر يشكر فيه كلًّا من الشركات والأفراد والنوادي الرياضية التي ساهمت في معاقبة روسيا بعد غزوها غير القانونيّ لأوكرانيا.

 

 

 

جونسون يشيد بدعم بلاده للشعب الأوكراني

 

 

 

بوريس جونسون يتعهد بإفشال بوتين في حربه على أوكرانيا
بوريس جونسون يتعهد بإفشال بوتين في حربه على أوكرانيا (بيكسباي)

 

 

 

ووصف جونسون الجهود الغربية لمعاقبة بوتين بالـ”حيوية للغاية”، وختم كلمته بـ “Slava Ukraini” وهي التحية المتداولة بين القوات المسلحة الأوكرانية والتي تعني “المجد لأوكرانيا”.

 

 

وقال رئيس الوزراء:”أودُّ أنْ أشكر كلّ من ساعم بدعم الأوكرانيين في أعقاب الغزو المريع الذي تشنه روسيا”.

 

 

وأضاف: أتوجه بالشكر للشركات والأفراد والأندية الرياضية التي قدمت دعمًا لأوكرانيا، وأنا ممتن للجمعيات التي تقدّم المساعدات إلى أوكرانيا من إيرلندا الشمالية، وكذلك أوجه الشكر لـ إينا شور التي تجمع آلاف الجنيهات وترسلها إلى أوكرانيا”.

 

 

“وبالطبع أوجه الشكر للأوكرانيين الموجودين في المملكة المتحدة ونرحب بهم في بلادنا، حيثُ هناك كثير من الطرق لجلب الناس من أوكرانيا عبر نظام الكفالة”.

 

 

“بينما تساعد المملكة المتحدة من خلال لجنة الكوارث والطوارئ الأوكرانيين بتقديم المزيد من الأموال لهم، بالإضافة إلى الدعم العسكري المقدم، وبالطبع فإنَّنا ندعم فرض عقوبات على روسيا”.

 

 

“وقدمت المملكة المتحدة دعمًا مبدئيًّا بقيمة 20 مليون جنيه وسنقدم مزيدًا من التمويل، أشكر جميع من يساهم في تقديم الدعم”.

 

 

” من المهم أنْ يفهم فلاديمير بوتين بأنَّ هجومه البربريّ الشنيع سوف يفشل، أعتقد أنّه سيفشل حتمًا، المجد لأوكرانيا”.

 

 

وواجهت روسيا مقاطعة غربية غير مسبوقة على الأصعدة الديبلوماسي والاقتصادية والثقافية منذ بداية الغزو في 24 شباط/فبراير الماضي.

 

 

وأدت العقوبات إلى انخفاض الروبل بنسبة 30 في المئة مع افتتاح سوق البورصة الأسبوع الماضي لكنَّ نسبة انخفاضه تراجعت إلى 20 في المئة.

 

 

وتشكل انخفاض قيمة الروبل خطرًا حقيقيًّا على مدخرات المواطنين الروس الذين سارعوا لسحب مدخراتهم عبر أجهزة الصرف الآلي في أنحاء البلاد جميعها بما في ذلك مدينة سان بطرسبرغ، مسقط رأس بوتين.

 

 

ويأتي ذلك مع تحذير الرئيس الروسيّ من أنَّ فرض أيّ طرف ثالث حظراً جويّا ضمن الأجواء الأوكرانية سيعتبر عملاً عدائياً ضد روسيا.

 

 

وقال بوتين في اجتماع مع الطيارين يوم السبت إنَّ أيَّ خطوة في هذا الاتجاه ستعتبر تدخلًا وتهديدًا للقوات الروسية.

 

 

 

بوتين يحذر من فرض حظر جوي على الأجواء الأوكرانية 

 

 

 

بوريس جونسون يتعهد بإفشال بوتين في حربه على أوكرانيا
بوريس جونسون يتعهد بإفشال بوتين في حربه على أوكرانيا (بيكسباي)

 

 

 

وكلّ من يقوم بذلك سيتمّ التعامل معه على أنَّه شريك في الصراع العسكريّ، كائنًا من كان”.

 

 

وحثّ الرئيس الأوكرانيّ فلوديمير زيلينسكي الدول الغربية على فرض منطقة حظر جوي في أوكرانيا، محمّلًا الدول الغربية مسؤولية موت الضحايا خلال القصف الروسي للمواقع الاستراتيجية في أوكرانيا، بحسب قوله.

 

 

وتأتي تصريحات الرئيس الأوكرانيّ بعد خرق وقف إطلاق النار الذي أبرم من أجل خروج المدنيين، حيث أكّدت مصادر مسؤولة أنَّها أوقفت عمليات إجلاء المدنيين أثناء القصف الروسيّ.

 

 

وقالت وزارة الدفاع الروسية يوم السبت إنَّها وافقت بالتعاون مع القوات الأوكرانية على فتح ممرات آمنة لخروج المدنيين من ماريوبول والتي تعتبر ميناء مهمًا في جنوب شرق أوكرانيا، شرق مدينة فولنوفاكا.

 

 

 

هذا وأعلن مكتب زيلينسكي عن فشل وقف إطلاق النار حيث قال نائب رئيس مكتب زيلينسكي: “إنَّ الجانب الروسيّ لا يلتزم بوقف إطلاق النار فيما يستمر باستهداف ماريوبول والمناطق المحيطة بها”.

 

 

وأضاف :” المحادثات مع الجانب الروسيّ ما تزال قائمة من أجل ضمان وقف إطلاق النار وفتح معابر إنسانية”.

 

 

وقالت نائبة رئيس الوزراء الأوكرانيّ إيرينا فيريشوك للصحفيين إنَّ روسيا خرقت الاتفاق في فولنوفاكا أيضًا.

 

 

ونقلت وكالة ريا نوفوستي عن وزارة الدفاع الروسية أنّ القوات الأوكرانية هي التي استهدفت المواقع الروسية.

 

 

وتواجه عملية وقف إطلاق النار صعوبات كبيرة، ويبدو أنّها أصبحت هشة بينما يواصل الناس الفرار من البلاد بالآلاف.

 

 

 

ويزعم الجيش الأوكرانيّ أنَّه تمكن من قتل حوالي 10 آلاف جندي روسيّ منذ بداية الغزو في 24 شباط/ فبراير – وهو ما يتجاوز بكثير العدد الذي أعلنته موسكو والبالغ 498 جندياً.

 

 

وتقدر كييف أنَّ الخسائر الروسية تشمل أيضًا 269 دبابة و105 منظومة مدفعية و 39 طائرة و 40 مروحية و 409 مركبة.

 

 

قالت وزارة الدفاع الروسية يوم السبت إنَّ وحداتها العسكرية فتحت ممرات إنسانية بالقرب من المدينتين المحاصرتين لمدة خمس ساعات بدءًا من 12 ظهرًا وحتى 5 مساءً بتوقيت موسكو، حسبما ذكرت وكالة الإعلام الروسية.

 

 

ونقلت الوكالة عن مسؤولي المدينة قولهم إنّه سيسمح للمواطنين في ماريوبول بالمغادرة خلال مدة خمس ساعات.

 

 

استمرار العملية الروسية بعد فشل وقف إطلاق النار

 

 

 

بوريس جونسون يتعهد بإفشال بوتين في حربه على أوكرانيا
بوريس جونسون يتعهد بإفشال بوتين في حربه على أوكرانيا (بيكسباي)

 

 

 

وقالت وزارة الدفاع الروسية إنَّ قواتها ستستأنف المعارك بعد ذلك.

 

 

وقالت الحكومة الأوكرانية إنَّ الخطة كانت تهدف إلى إجلاء حوالي 200 ألف شخص من ماريوبول و 15 ألفًا من فولنوفاكا، وإنَّ الصليب الأحمر سيتولى مهمة ضمان وقف إطلاق النار.

 

 

 

وستتبع عملية الإخلاء بهجوم روسيّ نهائيّ يسعى الروس من خلاله إلى ربط قواتهم المتقدمة من جزيرة القرم بتلك الآتية من الشرق وبالتالي السيطرة بالكامل على الساحل الأوكراني المطل على بحر آزوف.

 

 

وتحدّث مسؤولون عن مقتل مئات المدنيين في قصف موسكو للمدن الأوكرانية منذ بداية الغزو في 24 شباط/ فبراير الماضي.

 

 

بينما دارت اشتباكات في محيط أكبر محطة للطاقة الذرية في أوروبا وسط مخاوف من وقوع حادث نوويّ كارثيّ.

 

 

واستطاعت روسيا السيطرة على مدينتين رئيسيتين بيرديانسك وخيرسون، تطلان على الساحل الجنوبيّ للبحر الأسود في أوكرانيا.

 

 

 

المصدر : www.dailymail.co.uk


 

 

 

اقرأ أيضاً :

بريطانيا تدعم المواطنين الراغبين بالتطوع للقتال في أوكرانيا

كيف تؤدي قاعدة تجسس أمريكية في ريف بريطانيا دورًا حيويًا في مواجهة روسيا؟

ماهي الجهات الرياضية والأندية التي قطعت العلاقات مع روسيا بسبب غزو أوكرانيا ؟

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW