الأربعاء 7 ذو الحجة 1443هـ - 6-07-2022م

مواجهات حادة بين الشرطة ومناهضي اللقاح في عدة مدن أوروبية

بريطانيا: مواجهات حادة بين الشرطة ومناهضي اللقاح Unsplash by King's Church International
بريطانيا: مواجهات حادة بين الشرطة ومناهضي اللقاح Unsplash by King's Church International
بريطانيا: مواجهات حادة بين الشرطة ومناهضي اللقاح (أنسبلاش/  King’s Church International)

اندلعت في جميع أنحاء أوروبا مواجهات حادة بين الشرطة ومناهضي اللقاح وقيود الإغلاق الجديدة التي فرضتها الحكومات وسط موجة جديدة من فيروس كوفيد.

كيف كانت الاحتجاجات في بعض الدول الأوروبية؟

احتج عشرات الآلاف في العاصمة النمساوية فيينا عقب الإعلان عن إغلاق جديد وخطط لجعل اللقاحات إلزامية العام المقبل، حيث تدفق المتظاهرون إلى ساحة الأبطال أمام هوفبورغ، القصر الإمبراطوري السابق، وهم يصفرون ويقرعون الطبول.

Image: AFP via Getty Images بريطانيا: مواجهات حادة بين الشرطة ومناهضي اللقاح
النمسا: مواجهات حادة بين الشرطة ومناهضي اللقاح (AFP/ Getty Images)

إضافة إلى ذلك، لوّح كثير من المتظاهرين بالأعلام النمساوية وحملوا لافتات كتب عليها “لا للتلقيح”، “لقد طفح الكيل” و “تسقط الديكتاتورية الفاشية”.

من الجدير ذكره أن حوالي  66 ٪ من سكان النمسا حصلوا على تطعيم كامل ضد كوفيد، وهو أحد أدنى المعدلات في أوروبا الغربية.

في غضون ذلك، تجمع مناهضو التطعيم في وسط زغرب، عاصمة كرواتيا، للتعبير عن غضبهم بسبب إلزامية اللقاحات لموظفي القطاع العام. أثناء الاحتجاجات، ارتدى بعض المتظاهرين نجمة داود الصفراء إشارة إلى اضطهاد النازيين لليهود.

كما نظمت حشود من المتظاهرين مسيرة في مدن زيورخ ولوزان السويسرية قبل إجراء تصويت وطني على فرض جوازات للقاح كوفيد.

أما في إيطاليا، نزل الآلاف من مناهضي اللقاحات على أرض سباق العربات القديمة في سيرك ماكسيموس احتجاحا على مجموعة من الإجراءات الجديدة في البلاد.

 

 

وكانت ألمانيا قد انضمت أيضًا إلى دول أوروبية أخرى في اتخاذ خطوات جذرية للحد من الوباء من خلال منع المواطنين غير المطعمين من استخدام وسائل النقل العام أو الذهاب إلى العمل اعتبارًا من الأسبوع المقبل.

وقال لوثار ويلر، رئيس الوكالة الحكومية لمعهد روبرت كوخ، إن ألمانيا كانت ستواجه “عيد ميلاد مروعًا” ما لم يتم اتخاذ إجراء ما حيال ما يحصل. وأضاف: “لم يسبق لنا أن نشعر بالقلق كما نفعل الآن. إن توقعات المستقبل قاتمة للغاية، ولا شك أن مدى خطورة الوضع واضح للجميع”.

هذا وكانت اتخذت الأمور منحى أكثر عنفا في مدينة روتردام الهولندية، حيث أضرم المحتجون النيران في سيارات على الطرق يوم الجمعة. وأطلقت الشرطة طلقات تحذيرية واستخدمت خراطيم المياه لتشتيت المتظاهرين.

بل وشهدت هذه المظاهرت إراقةً للدماء بعد أن أطلقت الشرطة النار على المتظاهرين متسببة يإصابة سبعة أشخاص. ووصف عمدة المدينة أحمد أبو طالب ما حدث بأسوء أشكال العنف الجماعي.

في وقت سابق، فرضت هولندا حظر تجول وارتياد الحانات والمطاعم ابتداء من الساعة السابعة مساءً محاولة منها للحد من إصابات فيروس كورونا المتزايدة.

 


اقرأ المزيد:

أغلبية البريطانيين والأوروبيين يؤيدون فرض جوازات اللقاح

جونسون يدعو البريطانيين لتلقي اللقاح ويحذّر من استفحال الوباء

نادي رقص “ديسكو” يتسبب بـ 170 إصابة كوفيد!

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW