بريطانيا تواجه موجة جديدة من تفشي وباء كورونا

بريطانيا تواجه موجة جديدة من تفشي وباء كورونا

يبدو أن المملكة المتحدة تواجه موجة جديدة من وباء كورونا، حيث ترتفع أرقام الحالات اليومية في جميع أنحاء البلاد.

وفقًا لصحيفة “إيفنينغ ستاندرد”، كان حوالي واحد من كل 60 شخصًا في المنازل الخاصة في إنجلترا مصابًا بفيروس كورونا في الأسبوع السابق لـ 9 أكتوبر، ارتفاعًا من واحد من كل 70 في الأسبوع الذي سبقه. مع العلم أن واحدا من كل 60 ما يعادل حوالي 890 ألف شخص.

وقد وجدت التقارير أيضا أن الحالات كانت ترتفع بين أطفال المدارس على وجه التحديد. حيث تشير التقديرات إلى إصابة طفل من كل 10 أطفال في الصفوف الدراسية من 7 إلى 11 بكورونا في الأسبوع المنتهي في 9 أكتوبر.

 

 


أخبار أخرى تهمك

سدس الذين يعملون من البيت لا يمكنهم شراء الوقود لسياراتهم

في أثر آخر على حياة البريطانيين بسبب أزمة الوقود، وجد بحث جديد أن سدس المشاركين من بريطانيا يعملون من المنزل لأنهم لا يستطيع العثور على وقود لسياراتهم.

من بين 450 مشاركًا، قال واحد من كل ستة أشخاص أن وسائل النقل العام هي طريقتهم الوحيدة للوصول إلى العمل، وفقًا لصحيفة ديلي ميل. بينما قال واحد من كل عشرين شخصًا إنهم قرروا العودة إلى المكتب لتوفير تكاليف التدفئة في المنزل.

انخفض متوسط ​​مستويات مخزون الوقود في بريطانيا إلى 15 بالمئة في 25 سبتمبر، بعد يومين من بدء تدافع السكان لتعبئة الوقود.

 

 


أخبار أخرى تهمك

تسريح شرطي حصل على حبتي بسكويت بغير وجه حق

وجد شرطي نفسه مطرودًا من جهاز الشرطة لأنه أخذ حبتي بسكويت من نوع (Jaffa Cake) من كشك خيري دون دفع الثمن كاملاً.

وفقًا لبي بي سي، دفع الضابط كريس دواير 10 بنسات فقط مقابل وجبته الخفيفة بدلاً من سعرها الكامل وهو 1 جنيه إسترليني، وذلك ما مثل نهاية خدمته في قوة شرطة ويست يوركشاير.

على الرغم من أن الشرطي البالغ من العمر 51 عامًا حاول تغيير قصته في المحكمة، فقد حكم عليه القاضي بتهمة سوء السلوك الجسيم، وقرر الجهاز فصله بسبب انتهاكه قيم الأمانة والمهنية التي يتحلى بها ضابط الشرطة.

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW