الأربعاء 7 ذو الحجة 1443هـ - 6-07-2022م

برايتون تمنع الشواء وإطلاق البالونات على شواطئها!

برايتون تمنع الشواء وإطلاق البالونات على شواطئها!
برايتون تمنع الشواء وإطلاق البالونات على شواطئها! (آنسبلاش)

صوّت أعضاء مجلس برايتون لحظر الشواء الذي يقام على الشواطئ والمتنزّهات والمساحات المملوكة للمجلس. كما اتفق الأعضاء على فرض حظر مماثل على إطلاق البالونات والفوانيس في التجمعات في “Hove Town Hall”. 

 

وجاء قرار الحظر هذا في إطار “قانون حماية الأماكن العامّة” (PSPO)، مع إمكانية فرض غرامة قدرها 100 باوند لِمَن يخالف القواعد الجديدة؛ وذلك بعد الاعتقاد بأن نيران الشواء كانت هي المتسبّب في اندلاع الحريق الكبير الذي ضرب محطة نقل النفايات التابعة لمجلس مدينة برايتون وهوف في هولينجدين في شهر آب/ أغسطس عام 2019.

 

 

كما شدّدت العضوة تيريزا فاولر من حزب العمّال على فرض الحظر، وطلبت تقريرًا لتحديد البدائل؛ بما يسمح للناس الذين لا يملكون حديقة أو مساحة خارجية بالشواء.

 

 

وقالت فاولر للجنة البيئة والنقل والاستدامة التابعة للمجلس: إنها جلست في إحدى المرات على الشاطئ لتستنشق هواء البحر فإذا بشخص يضرم نار الشواء فاضطرت للتحرك؛ لكونها تعاني من حساسية العيون.

 

“تلقيت عدة شكاوي في نفس الأمر من السكان الذين يعانون من الربو”.

 

كما قادت العضوة حملة من أجل منع إطلاق البالونات؛ لأنها تضر بالبيئة والحياة البرية حتى قبل فوزها بمقعد في المجلس.

 

ودعا عضو المجلس روبرت نيميث – من حزب المحافظين – إلى تأجيل حظر الشواء حتى يتيسّر عرض تقرير حول توفير الشوّايات الجماعية ومناطق الشواء، وتحديد الشواطئ الخالية من الشواء من طرف لجنة مستقبلية.

 

 

وقال: “من السهل جدًّا على شخص لديه حديقة مناسبة للشواء أن يمنع متعة شخص آخر، ولذا فأنا أعترض على قرار الحظر المبكر”.

 

“فكرة المدينة السياحية وهي تحظر وسائل المتعة على الشاطئ تسبّب بعض الإزعاج.”

 

 

“يمكن – على سبيل المثال – استخدام الشوّاية ذات الاستخدام الفردي بشكل مسؤول. ولكن ليس من الممكن التحكم في الفوانيس”. وكان هذا إشارة منه إلى أن حظر إطلاق البالونات لا يحتاج إلى تفكير؛ لأن الناس لا يتحكمون في حركتها.

 

 

حزب الخضر يؤيد قرار حظر الشواء 

 

 

برايتون تمنع الشواء وإطلاق البالونات على شواطئها!
برايتون تمنع الشواء وإطلاق البالونات على شواطئها! (آنسبلاش)

 

 

وقد لَقِي طلب المستشارة فاولر تأييدًا من طرف أعضاء المجلس من حزب العمّال وحزب الخضر؛ حيث قال جيمي لويد من حزب الخضر: إن حفلات الشواء تُعَدّ كارثة بيئية مطلقة؛ لأن مخلّفاتها غير قابلة لإعادة التدوير، علاوة على أنها تنفث الأدخنة السامّة على الشواطئ في فترات ما بعد الظهيرة الحارّة أو في المساء، وقد تسبّبت سابقًا في حريق مستودع النفايات.

 

 

وأضاف لويد قائلًا: إن الاغلبية العامّة من السكان يقفون مع قرار حظر حفلات الشواء على الشاطئ وفي المساحات التابعة للمجلس، حسب نتائج أحد الاستطلاعات العامّة التي بدأت من تشرين الثاني/ نوفمبر إلى غاية كانون الثاني/ يناير، وضمّت 671 مشاركًا.

 

 

وسيسمح أمر حماية الأماكن العامّة (PSPO ) – الذي يدخل حيّز التنفيذ يوم الجمعة 1 تموز/ يوليو – للناس باستخدام الشوّايات التي لا تُستخدَم لمرة واحدة بعد الساعة 6 مساءً على الشواطئ المتاحة لفعل ذلك.

 

 

وستُحظَر حفلات الشواء بجميع أنواعها على الشواطئ الواقعة بين شارع “Hove Street”، و”Fourth Avenue”، أو في المناطق المحيطة بها.

 

 

هذا ولم تَعُد متاجر “ويتروز” و”ألدي” تبيع الشوّايات التي تُستعمَل مرة واحدة، كما منع وجود هذه الشوّايات في المتاجر الموجودة في الحديقة الوطنية، أو على بُعد ميل واحد منها.

 

 

المصدر: Brighton & Hove News  

 


 

اقرأ أيضا:

 

اتفاق النقابة العمالية والبلدية على إنهاء إضراب عمال النظافة في برايتون 

 

تريب أدفايزر يختار أفضل 10 مواقع سياحية في بريطانيا لعام 2022 

 

أفضل الشواطئ في بريطانيا وفقًا لأكبر مواقع التقييمات

 

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW