تزايد المظاهرات في بريطانيا للمطالبة بإقالة مدير شركة P&O التابعة لموانئ دبي

تزايد المظاهرات في بريطانيا للمطالبة بإقالة مدير شركة P&O التابعة لموانئ دبي
تزايد المظاهرات في بريطانيا للمطالبة بإقالة مدير شركة P&O التابعة لموانئ دبي (Kevin Small)

تصاعدت الاحتجاجات في الموانئ البريطانية للمطالبة بإقالة مدير شركة P&O التابعة لموانئ دبي على إثر طرد المئات من الملاحين و احتجاز عبّارة The European Causeway التي تديرها الشركة لكونها “غير صالحة للإبحار”.

 

وقالت وكالة البحرية و خفر السواحل إن سبب احتجاز العبارة في ميناء Larne في إيرلندا الشمالية راجع إلى الإخفاق في معرفة الطاقم وقصور تدريبه مع وجود خلل في توثيق العبارة.

 

ويجدر التنويه إلى أن هذه العبارة بدأت العمل في عام 2000 لتحل محل عبارة the Pride of Rathlin حسب موقع الشركة.

 

كما أكد خفر السواحل البريطاني عدم وجود ركاب أو بضائع على متن العبارة خلال احتجازها، قائلا :

 

“ستظل العبارة قيد الاحتجاز حتى تحل جميع مشاكل شركة P&O، حينها فقط سيعاد فحصها.”

 

 

 

 

 

ومن جهته غرّد وزير النقل البريطانيّ غرانت شابس: “تنفيذًا لتعليماتي بتفتيش جميع عبّارات “بي آند أو” قبل عودتها إلى الخدمة، احتجزت وكالة البحرية وخفر السواحل إحدى السفن لكونها غير صالحة للإبحار”؛ مؤكدًا أنّه لن يسمح للشركة باستعجال العمل بطاقم عديم الخبرة.”

 

 

هذا وقد نشرت شركة P&O على مواقع التواصل الاجتماعي خبر تعليق خدماتها بين Larne و Cairnryan.

 

“لم يعد بإمكاننا ترتيب السفر عبر مشغل بديل على هذا الطريق. و ننصح الزبائن المستعجلين بالبحث عن بدائل أخرى. “

 

ولم يتوقف الأمر هنا فحسب، بل تطورت الأزمة مع التخطيط للاحتجاجات يوم السبت من قبل اتحاد السكك الحديدية والبحرية والنقل (RMT) في ليفربول وهال ودوفر ضد تصرفات شركة P & O الأخيرة. 

 

 

المطالبة بإقالة المدير التنفيذي لـP&O و إعادة العمال المفصولين

 

 

تزايد المظاهرات في بريطانيا للمطالبة بإقالة مدير شركة P&O التابعة لموانئ دبي
تزايد المظاهرات في بريطانيا للمطالبة بإقالة مدير شركة P&O التابعة لموانئ دبي (P&O)

 

 

ودعا الأمين العام لـ RMT ، ميك لينش ، الحكومة للاستيلاء على أسطول سفن P & O بالكامل وإعادة العمال ،الذين فصلوا دون استشارة أو إشعار ، إلى وظائفهم.

 

 

وقال: “إن الاستيلاء على عبارة the European Causeway من خفر السواحل يظهر أن عصابة P&O الرأسمالية ليست مناسبة لإدارة خدمة آمنة بعد مذبحة الوظائف. ينبغي منع هذه العصابة ، واحتجاز سفنها وإعادة الطواقم المفصولة لإعادة تشغيل العبّارات بأمان”.

 

 

كما دعت وزيرة النقل المعارضة من حزب العمال ، لويز هاي ، إلى إعادة العمال المفصولين إلى وظائفهم و “إقالة” الرئيس التنفيذي لشركة P&O، بيتر هبليثويت ، من الإدارة.

 

 

وغردت على تويتر: “يجب إعادة الطاقم المدرب و الخبير و الوفي، ووقف الرئيس التنفيذي عن العمل. لقد أدت الإدارة المشينة لشركة عبارات P&O إلى تدمير سبل العيش و الضرر بطرق الشحن الرئيسية في المملكة المتحدة.”

 

 

 

 

 

في حين كتب حزب العمال الى وزير الأعمال كواسي كوارتنغ مستفسرا عما إذا كانت الحكومة تنوي إقالة هيبلثويت من منصبه بموجب قانون تنحية مديري الشركات لعام 1986 ، حسب PA Media.

 

واتهم الحزب في رسالته الحكومة “بالجلوس مكتوفة الأيدي” بدلاً من اتخاذ إجراء صارم لمحاسبة شركة P&O في إشارة إلى أن “التقاعس عن التحرك يعني إعطاء الضوء الأخضر للاستغلال”.

 

 

كما أيد رئيس الوزراء بوريس جونسون دعوة وزير النقل شابس بتنحية هيبليثويت مدير الشركة.

 

 

المصدر: الغارديان  

 


 

اقرأ أيضا: 

 

خفر السواحل البريطانيّ يحتجز عبّارة لشركة P&O المملوكة لموانئ دبي بداعي التأكد من أوراقها 

 

كوربين يطالب جونسون بتأميم شركة عبّارات تابعة لموانئ دبي إذا فشل التفاوض معها 

 

معركة قضائية بين موانئ دبي وأقوى نقابات العمّال في بريطانيا بعد فصل 800 موظف! 

 

 

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW