المجلس الأوروبي للإفتاء يجيز دفع زكاة الفطر نقدا للتيسير

التبرع
التبرع بالمال خلال شهر رمضان المبارك (أنسبلاش)

زكاة الفطر شرعًا هي صدقة واجبة يدفعها كل مسلم للفقراء قبل خروج الناس إلى صلاة عيد الفطر، فإنْ تأخرت عن ذلك فتُعدّ من الصدقات العادية، ويجوز تقديمها قبل العيد بيوم أو يومين.

وتمحو زكاة الفطر ما قد يرتكبه المسلم في رمضان من منهيات شرعية في صيامه، فضلًا عن أنها توفّر على الفقراء مشقة السؤال، وتوسع عليهم في الرزق، وتنشر الفرح والسرور يوم العيد بين جميع فئات المجتمع.

ومع ارتفاع معدل التضخم، تعتبر الأقلية المسلمة من بين الأكثر تأثرًا بالفقر المدقع في المملكة المتحدة. لذلك أطلق العديد من المؤسسات الخيرية في بريطانيا حملات للتبرع; لمساعدة العائلات المتعثرة ماديًا، وتيسير عملية دفع المسلمين لزكاة الفطر.

 

المجلس الأوروبي للإفتاء يجيز دفع زكاة الفطر نقدًا للتيسير 

 

زكاة الفطر
المجلس الأوروبي للإفتاء يجيز دفع القيمة في زكاة الفطر (فسبوك: المجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث)

بعد اطلاع المجلس الأوروبي للإفتاء على البحوث المقدّمة في موضوع دفع القيمة في زكاة الفطر، وبعد مناقشات الفقهاء والخبراء المستفيضة، قرر المجلس ما يلي:

أولًا: أن الأدلة الكثيرة واردة في جواز دفع القيمة في صدقة الفطر، وإلى ذلك ذهب جماعة من الصحابة والتابعين ومن بعدهم من أئمة المذاهب، حكاه التابعي أبو إسحاق السبيعي عمن أدركهم، وفيهم علي بن أبي طالب والبراء بن عازب وغيرهما، كما أنه قول الحسن البصري وعطاء بن أبي رباح والخليفة عمر بن عبدالعزيز، ومذهب أبي حنيفة وسفيان الثوري والبخاري.

ثانيًا: ينبغي للمسلم أن ينظر إلى ما يحقق المصلحة للفقير، فإذا كانت في دفع القيمة دفعها، ويغلب اليوم أن تكون أنفع للفقير وأيسر على المزكي، والعبرة بالقيمة هنا حسب بلد إقامة المزكي، أما في مثل حالة المجاعة والإغاثة، فالأولى أن تُدفع طعامًا من غالب قوت البلد، أو تُدفع القيمة للجمعيات الإغاثية والمراكز والمؤسسات الإسلامية; لتقوم هي بصرف الطعام على هؤلاء المحتاجين.

ثالثًا: تحقيقًا للمصلحة فإن المجلس يحث على تعجيل دفع زكاة الفطر ابتداء من أول شهر رمضان، وبخاصة إذا كانت تُنقل خارج بلد المزكي.

رابعًا: يوصي المجلس المراكز الإسلامية والمساجد والهيئات الإغاثية في أوروبا عندما تُقدّر قيمة زكاة الفطر برعاية ما يعادل القيمة المتوسطة للصاع من غالب قوت البلد، ولا تبالغ بمقدارها فترهق المزكي ولا تقصر فتبخس حق الفقير الذي كان مقصودًا بهذه الزكاة من أجل إغنائه ليوم عيده.

مؤسسات خيرية تطلق حملات تبرع في بريطانيا

♦ مؤسسة الإغاثة السورية (Syria Relief)

أطلقت مؤسسة الإغاثة السورية (Syria Relief) على موقعها الإلكترونيّ حملة للتبرعات; لمساعدة العائلات السورية الأكثر فقرًا.

واستهلّت المؤسسة حملتها بنقل وصف رسول الله صلى الله عليه وسلم لزكاة الفطر بأنها “طُعمة للمساكين”، و”طهرة للصائم من اللغو والرفث”.

وأضافت أن زكاة الفطر (المعروفة أيضًا باسم فطرانة) هي شكل من أشكال الصدقات التي يجب دفعها في نهاية شهر رمضان قبل نهاية صلاة العيد، وأنها تُعدّ زكاة إن أُخرجت قبل صلاة العيد، وصدقة كغيرها من الصدقات إن تأخرت إلى ما بعد الصلاة.

ونصحت مؤسسة (Syria Relief) من يريد التبرّع للحملة بدفع خمسة باوندات عن كل فرد من أفراد الأسرة، وذلك على الصفحة المخصصة عبر هذا الرابط.

 

♦ مؤسسة الإغاثة الإسلامية (Islamic Relief)

من جهتها قالت مؤسسة الإغاثة الإسلامية (Islamic Relief): إن زكاة الفطر هي تبرع خيري من الطعام يجب تقديمه قبل صلاة العيد، وإنها واجبة على كل مسلم بالغ إذا فضُل قوته عن حاجته وحاجة عياله، ويلزمه دفعها عن نفسه وعمن يعوله.

وأضافت أن مقدار زكاة الفطر الواجب إخراجها يبلغ صاعًا واحدًا من الطعام، والصاع الواحد يساوي أربعة أمداد. أما المد الواحد فيعادل ملء يدي رجل واحد. وإذا حوّلنا مقدار الزكاة إلى قيمة نقدية بناءً على سعر طعام أساسي مثل الدقيق أو الأرز، فسيكون نحو 5 باوندات. لذلك فإن المبلغ المستحق لكل فرد من أفراد العائلة هو 5 باوندات.

ونظرًا لأن مؤسسة الإغاثة الإسلامية تعمل على جمع التبرعات الخيرية، فيمكنكم إذن دفع زكاة الفطر عبر الرابط المخصص لذلك. وستخصص المؤسسة المال لشراء الطعام وتوزيعه على الأشخاص المحتاجين حول العالم.

 

♦ مؤسسة بيت المقدس (Bayt Ul Maqdis Foundation)

رحبت مؤسسة بيت المقدس بشهر رمضان المبارك هذا العام وسط الانتشار المستمر لفيروس كورونا، ورأت بأن الوقت قد حان لتبني القيم الأساسية لشهر رمضان، وإظهار اللطف والتعاطف مع الفقراء حول العالم، ومع إخواننا وأخواتنا الذين يكافحون في القدس.

وبناء على تجربتها الطويلة في مجال الأعمال الخيرية تدرك المؤسسة ما يعنيه الأمل في مستقبل أفضل، وما يحتاجه كل إنسان يكافح في ظل الظروف المعيشية الصعبة. وفي هذا الصدد أطلقت مؤسسة بيت المقدس حملة لجمع تبرعات تشمل ما يلي:

  • وجبات الإفطار للمُصلّين في باحات المسجد الأقصى
  • سلات المواد الغذائية للأسر الفقيرة
  • كفالة اليتيم
  • زكاة الفطر

ويمكنكم التبرّع عبر الدخول إلى الرابط المخصص لذلك.


اقرأ أيضًا: 

بريطانيون عرب يستكملون تبرعات بناء وقف طبي في سوريا

بريطانيّ يمتنع عن حلق شعره حتى يتمكن من جمع التبرعات اللازمة لسوريا والروهينغا

منتدى الجمعيات الإسلامية الخيرية في بريطانيا يحذر المتبرعين من عمليات الاحتيال

 

 

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW