الغاز أم الكهرباء… أيهما أرخص لتبريد منزلك وتدفئته مع ارتفاع أسعار الطاقة؟

جهاز لتنظيم الحرارة قد يعمل على نظام الغاز أم الكهرباء
الغاز أم الكهرباء.. أيهما أرخص لتبريد وتدفئة منزلك؟ (أنسبلاش)

تبحث العديد من العائلات في بريطانيا عن طرق لتوفير المال وسط أزمة تكلفة المعيشة، وما انطوى عليها من تضاعف في تكاليف فواتير الطاقة، فكيف يمكنك توفير المال عند تدفئة منزلك وتبريده؟

 

أشار موقع “ليفربول إيكو” إلى أن تكاليف التدفئة والتبريد تتفاوت بين منزل وآخر من حيث النظام المستخدم، وهنا نلقي نظرة على الخيار الأرخص ثمنًا، هل هو الغاز أم الكهرباء؟

 

أيهما أرخص الغاز أم الكهرباء؟

أنابيب خارجية للتدفئة بالغاز
يرغب البريطانيون بادخار المال حيثما أمكن وسط أزمة غلاء المعيشة (بيكسيلس)

تستخدم معظم نماذج التدفئة المركزية مِشَعّات تعمل بالغاز، وتضخ هواءً ساخنًا؛ لتدفئة عدة غرف في وقت واحد. وبطبيعة الحال، فمن شأن ذلك أن يكون مكلفًا؛ لأنه يستخدم الغاز على مساحة واسعة لعدة ساعات في اليوم، وفقًا لِمَا ذكرته صحيفة “ديلي ميرور”.

 

ويكمن الحل البديل في تدفئة غرفة وحيدة أو تبريدها بجهاز كهربائي يعمل بشكل مستقل؛ حيث تستمد وحدات التدفئة الكهربائية طاقتها من مقابس الحائط بدلًا من نظام مركزي موحَّد، إلا أن ذلك لا يعني أنه أرخص ثمنًا!

 

وبينما جعلت فوضى السوق وتقلباته تقدير أسعار الكهرباء والغاز بصورة دقيقة أمرًا شبه مستحيل، يقدِّر التجار أن سعر الكهرباء أكثر تكلفة، حسب تقارير “ديلي إكسبريس”.

 

معايير متفاوتة

مختص كهرباء يركب جهاز تدفئة
يتطلب تركيب أنظمة التدفئة المركزية بالغاز مساعدة كهربائيّ مختص (بيكسيلس)

لقد كانت آخر فترة شهدت استقرارًا في أسعار الطاقة في كانون الأول/ ديسمبر 2021؛ فقد سُجّلت – حينها – تكاليف التدفئة بالغاز عند 4.65 بنسات لكل كيلو واط في الساعة، في حين سُجّل سعر التدفئة الكهربائية عند 16 بنسًا لكل كيلو واط في الساعة؛ أي: ما يعادل أربعة أضعاف تكلفة الغاز!

 

ومع ذلك، فإن استخدام الأجهزة الكهربائية يوفر المال في جوانب أخرى، مثل تكاليف التركيب في المنازل. كما يتطلب تركيب أنظمة التدفئة المركزية بالغاز مساعدة جهة مختصة، ويبلغ متوسط تكلفتها ما يصل إلى 5250 باوندًا. وفي المقابل تكلف أنظمة التدفئة المركزية الكهربائية ما متوسطه 3790 باوندًا.

 

علاوة على ذلك، لن يتحول الغاز إلى حرارة بمستوى متكافئ؛ حيث تُبين معظم الأبحاث أن الأنظمة العاملة بالغاز فعّالة بنسبة 90 في المئة في أفضل الحالات. أما أنظمة الكهرباء فتولد وحدة واحدة من الحرارة لكل ساعة تشغيل.

 

وفي الملخص يمكن للبريطانيين توفير المال على المدى الطويل عن طريق استخدام أنظمة التدفئة والتبريد المعتمدة على الكهرباء.

 

 

المصدر: ليفربول إيكو


اقرأ أيضًا:

6 طرق فعالة تساعدك على توفير فواتير أجهزة التدفئة

نصائح لمواجهة 7 تغييرات في الضرائب والفواتير في شهر أبريل

كيف نجعل منازلنا أكثر كفاءة في استخدام الطاقة لمواجهة ارتفاع الفواتير؟

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW