العرب في بريطانيا | الشرطة في عين العاصفة: كانوا يعرفون عن الأذى ال...

1445 ذو القعدة 13 | 21 مايو 2024

الشرطة في عين العاصفة: كانوا يعرفون عن الأذى الذي كانت تتعرض له الأم المغربية المغدورة ولم يصنعوا لها شيئًا

الشرطة في عين العاصفة كانوا يعرفون عن الأذى الذي كانت تتعرض له الأم المغربية المغدورة ولم يصنعوا لها شيئًا
فريق التحرير January 29, 2022
الشرطة في عين العاصفة: كانوا يعرفون عن الأذى الذي كانت تتعرض له الأم المغربية المغدورة ولم يصنعوا لها شيئًا (وكالة الأناضول/ Raşid Necati Aslım)

تتعرض شرطة العاصمة لموجة من الانتقادات بعد بروز رسائل كشفت أن ضباط الشرطة كانوا يعرفون قبل أكثر من عامين عن الأذى الذي كانت تتعرض له الأم المغربية المغدورة في “مايدا فيل” من قبل زوجها السابق.

ووفقًا لتقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل”، فقد عانت المغربية ياسمين شكيفي التي تبلغ من العمر 43 عامًا من إساءات زوجها السابق لوقت طويل، وقد كان جهاز الشرطة على علمٍ بذلك الأذى.

 

هجمة مروّعة

(الشرطة في عين العاصفة: كانوا يعرفون عن الأذى الذي كانت تتعرض له الأم المغربية المغدورة ولم يصنعوا لها شيئًا) مقتل أم مغربية طعنا حتى الموت من قبل زوجها السابق في الشارع في ميدا فالي قبل وفاته بحادث ارتطام (Metpoliceuk) الآلاف يوقعون عريضة لدعم السائق الذي صدم قاتل السيدة المغربية طعنًا
الشرطة في عين العاصفة: كانوا يعرفون عن الأذى الذي كانت تتعرض له الأم المغربية المغدورة ولم يصنعوا لها شيئًا (Metropolitan Police)

وقعت حادثة قتل ياسمين في أحد شوارع “مايدا فيل” غرب لندن في يوم الاثنين 29 كانون الثاني/ يناير، حيث هجم عليها زوجها السابق ليون مكاسكي بسكين وطعنها حتى الموت، على الرغم من جهود سائق سيارة الذي يُدعى “أبراهام” فقد تدخل بصدم مكاسكي بسيارته، الأمر الذي تسبب في موت المعتدي أيضًا.

وبينما انشغل العديد من الناس في توقيع عريضة لتبرئة السائق البطل المتّهم بالقتل في تحقيقات الشرطة –حيث وصل عددهم الآن إلى ما يقارب 60 ألف موقع– فُتحت جبهة أخرى أمام الشرطة.

وبصدد الأدلة الأخيرة، فإن هيئة الرقابة الخارجية بصدد التحقيق في كيفية تعامل الشرطة مع القضية ومدى اتصال الضباط مع الضحية وشكواها.

 

أعوام من الأذى

كشفت صحيفة “التايمز” –نقلًا عن إحدى صديقات ياسمين– أن السيدة المغربية أخبرت الشرطة بأنها “على أعصابها” في نيسان/ أبريل 2020 بسبب زوجها السابق، وقالت: “لقد حاول اقتحام المنزل هذا الصباح، وقد صدرت مذكرة توقيف له، لكنه ليس في المنزل الآن”.

وذُكر في نص الرسائل أن مكاسكري كان يحتفظ بكاميرات داخل منزل ياسمين؛ حيث سُجّلت تحركاتها لمدة أشهر، وأنه قد سرق بريدها وهاتفها، وأنه كانت لديه إمكانية الوصول إلى جميع بياناتها الشخصية.

كما زعمت الصديقة أديل سارة ريتشاردز أنّ الضحية قد أخبرتها أنها تعتقد أن زوجها سيقتلها قبل عامين من وقوع الحادثة.

 

السائق البطل

حثّ السائق الشرطة على معاملته أنه شاهد للجريمة بدلاً من الاشتباه في ارتكابه جريمة القتل. ومع ذلك، أصرّت شرطة العاصمة على أنها يجب أن تأخذ في الاعتبار جميع “الأدلة المتاحة” قبل اتخاذ أي إجراء، قائلة في بيان: “نحن نحقق في مقتل شخصين في هذا الحادث”.

وأضافت الشرطة: “كما هو الحال مع جميع التحقيقات في الوفيّات العنيفة، سنجمع كل الأدلة المتاحة، وقد يستغرق ذلك وقتًا. بمجرد أن نكون مقتنعين بأن لدينا كل الحقائق، سيكون بإمكاننا أن نفهم الظروف التي أدّت إلى الوفيات وننظر في المسار الأنسب للعمل”.

 

المصدر: ديلي ميل


اقرأ أيضًا:

الآلاف يوقعون عريضة لدعم السائق الذي صدم قاتل السيدة المغربية طعنًا

مقتل أم مغربية طعنا حتى الموت من قبل زوجها السابق في الشارع في منطقة ميدا فالي قبل وفاته بحادث ارتطام سيارة

المغرب يفتح مطاراته للسفر من جديد اعتبارًا من السابع من فبراير / شباط القادم

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
4:53 am, May 21, 2024
temperature icon 12°C
overcast clouds
Humidity 87 %
Pressure 1009 mb
Wind 7 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 100%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 5:00 am
Sunset Sunset: 8:54 pm