الخطوط البريطانية تنصح الطيارين بعدم الترحيب بالركاب بعبارة “السيدات والسادة”

LONDON, UNITED KINGDOM - MAY 29 : British Airways passengers queue inside Heathrow airport Terminal 5 to check in for their flights in London, England on May 29, 2017. Hundreds of thousands of flights were cancelled after the airline announced an IT computer crash.( Ray Tang - Anadolu Agency )

نصحت الخطوط الجوية البريطانية الطيارين وطاقم الطائرة بعدم استخدام عبارة ” السيدات والسادة”. واستبدال ذلك بتحية شاملة جميع الهويات والأعمار “لضمان أن يشعر جميع عملائنا بالترحيب عند السفر معنا”.

تقول صحيفة التلغراف إن الخطوط الجوية البريطانية طلبت من الموظفين استخدام لغة محايدة جنسانياً وشاملة للجميع عند مخاطبة المسافرين.

والخطوط البريطانية ليست أول شركة طيران تطبق مثل هذه التغييرات. انتقلت منافستها الألمانية “لوفتهانزا” إلى التحيات التي لا تخاطب جنس معين في وقت سابق من هذا العام. وقامت “إيزي جيت” وخطوط كندا الجوية بإجراء تغيير مماثل في عام 2019.

لماذا تتخلص الخطوط البريطانية من عبارة “السيدات والسادة”؟

يُعتقد أن القرار قد تم اتخاذه بسبب ارتفاع نسبة سفر العائلات منذ رفع القيود المفروضة على فيروس كورونا. أرادت الخطوط البريطانية تضمين الأطفال في إعلاناتها. هذا بالإضافة إلى الجهود المبذولة لاحترام الأعراف الاجتماعية الجديدة التي تهتم باستخدام الضمائر التي يختارها الأفراد لأنفسهم.

شجعت الخطوط الجوية البريطانية تقليديًا طياريها على استخدام كلماتهم الخاصة في الإعلانات على متن الطائرة – على الرغم من أنه يجب عليهم دائمًا ذكر إرشادات أمان محددة.

وقال متحدث باسم الخطوط البريطانية: “نحتفل بالتنوع والشمول ونحن ملتزمون بضمان أن يشعر جميع عملائنا بالترحيب عند السفر معنا”.

ووفقًا لصحيفة التلغراف، فإن التغيير في السياسة يأتي مع تأمل الخطوط الجوية البريطانية في أن يؤدي تخفيف الحكومة مؤخرًا لقيود السفر إلى تعزيز عملياتها التي تضررت بشدة من جائحة فيروس كورونا.

المصدر: التلغراف

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW