الحكومة تستنجد بالسكان الألمان غير المؤهلين لقيادة شاحناتها

DOVER ENGLAND - DECEMBER 31 : Lorries preparing to board the last ferry before the new Brexit restrictions in Dover, England on December 31st, 2020 ( Alan Langley - Anadolu Agency )

تعاني المملكة المتحدة من أزمة وقود تُعزى لنقص في سائقي الشاحنات. والآن، تستنجد الحكومة البريطانية بآلاف الألمان المقيمين في بريطانيا لقيادة شاحناتها، حتى لو لم يسبق لهم فعل ذلك من قبل.

وفقًا لصحيفة الإندبندنت، تم إرسال خطاب إلى الألمان المقيمين في بريطانيا من قبل وزارة النقل. تناشد الرسالة الألمان “التفكير في العودة” إلى قطاع قيادة الشاحنات الثقيلة. وجاءت الرسالة على النحو التالي: “لم تكن الحاجة لمهاراتك وخبراتك القيمة ملحة أكثر مما هي عليه الآن”.

مضيفة أن “هناك فرص رائعة لقيادة الشاحنات الثقيلة في صناعة الخدمات اللوجستية. وظروف العمل تتحسن في جميع نواحي القطاع. بالإضافة إلى معدلات الأجور الجذابة، فإننا نشهد المزيد من الخيارات للعمل المرن، وساعات العمل الثابتة، والأيام الثابتة، وخياري الدوام الكامل والدوام الجزئي”.

تتضمن رخص القيادة الألمانية الصادرة قبل عام 1999 حق قيادة شاحنة صغيرة إلى متوسطة الحجم تصل حمولتها إلى 7.5 طن، وفقًا لتقارير الإندبندنت. حسب التقارير، فإن الرسالة وُجهت إلى جميع الألمان في بريطانيا ممن يحملون هذه الرخصة، بغض النظر عن خبرتهم في قيادة الشاحنات الثقيلة.

فرصة رائعة؟ 

على هذا النحو، تلقى رجل ألماني يبلغ من العمر 41 عامًا نسختين من الرسالة في منزله بلندن صباح الجمعة. كانت إحداها موجهة إليه والأخرى لزوجته، حسب ما أبلغ صحيفة الإندبندنت.

وقال: “لقد فوجئنا تمامًا. أنا متأكد من أن الأجور والظروف الخاصة بسائقي الشاحنات الثقيلة قد تحسنت. لكنني في النهاية قررت الاستمرار في عملي في أحد البنوك الاستثمارية. لم تقم زوجتي بقيادة أي شيء أكبر من فولفو مطلقًا، لذا فهي تنوي أيضًا رفض هذه الفرصة المثيرة”.

تعد الرسالة جزءً من نفس البريد الجماعي الذي طلب أيضًا من سائقي سيارات الإسعاف والمسعفين القدوم وقيادة الشاحنات.

في هذا الشأن، قال متحدث باسم وزارة النقل: “تم إرسال الرسالة تلقائيًا إلى ما يقرب من مليون شخص يحملون رخص قيادة الشاحنات الثقيلة. وكان من المستحيل تضييق قائمة النسخ حسب المهنة بسبب حماية البيانات الشخصية”.

نفت وزارة الخزانة أن النقص في سائقي الشاحنات الثقيلة في بريطانيا مرتبط بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست). وفي حديثه مع برنامج “توداي” يوم الخميس، صرح كبير أمناء الخزانة سيمون كلارك أن “الصعوبات التي نواجهها ليست فريدة من نوعها في هذا البلد. فكرة أن هذه مشكلة بريطانية بطريقة أو بأخرى هي فكرة خاطئة من الأساس. هناك نقص في 400 ألف سائقي الشاحنات في جميع أنحاء أوروبا”. كما زعم أن الأوضاع مماثلة تماما في بلاد مثل فرنسا وبولندا وألمانيا.

المصدر: الإندبندنت

 

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW