البريطانيون يتدفقون إلى الشواطئ للاستمتاع بأدفئ أيام هذا العام حتى الآن

البريطانيون يتدفقون إلى الشواطئ للاستمتاع بأدفئ أيام هذا العام حتى الآن
البريطانيون يتدفقون إلى الشواطئ للاستمتاع بأدفئ أيام هذا العام حتى الآن (بيكسباي)
تشهد بعض مناطق المملكة المتحدة أعلى درجات للحرارة في اليوم الأول من ربيع هذا العام، حيت يتدفق سكان المملكة إلى الشواطئ للاستمتاع بأشعة الشمس.
 
 
 
 
ويُتوقع أن تتراوح درجات الحرارة بين 15 و18 درجة خلال الأسبوع القادم؛ حيث فاقت درجات الحرارة في كل من لندن وبيرمنغهام وليفربول نظيرتها في جزيرة أبيزا الإسبانية.
 
 

بداية دافئة لفصل الربيع في المملكة المتحدة 

 

البريطانيون يتدفقون إلى الشواطئ للاستمتاع بأدفئ أيام هذا العام حتى الآن
البريطانيون يتدفقون إلى الشواطئ للاستمتاع بأدفئ أيام هذا العام حتى الآن (بيكسباي)
 
 
 
 
وسجل يوم الأحد بداية فصل الربيع في ما تفتحت البراعم وامتلأت الأشجار بالثمار. هذا وجلب فصل الربيع أجواء صافية ودافئة من المتوقع أن تستمر حتى نهاية الأسبوع.
 
 
 
وتبقى درجات الحرارة أعلى من معدلاتها غدًا، وتوقع مكتب الأرصاد الجوية أن المملكة المتحدة ستستمتع بأسبوع آخر من الأجواء المشمسة.
 
 
 
وقال أحد خبراء الأرصاد الجوية: “لسوء حظ بعضهم قد تشهد بعض المناطق أمطارًا خفيفة، ولكن لا وجود للأمطار في معظم مناطق المملكة”.
 
 
 
 
“سيكون الجو دافئًا ومشمسًا، وسيصل الهواء الدافئ من جنوب البلاد وجنوب شرقها؛ حيث ستتراوح درجات الحرارة بين 15 و18 درجة مئوية، وفي بعض المناطق ستتراوح بين 19 و20 درجة مئوية.
 
 
 
وقد تصل درجات الحرارة إلى 19 درجة مئوية في كل من: لندن، وكامبريدج، وشمال ويلز، وشمال غرب إنجلترا، وشمال اسكتلندا. وسيكون الطقس دافئًا وجافًّا في معظم المناطق، وقد يصبح غائمًا، مع بقاء الفرصة مهيَّأَة لتشكُّل الصقيع في بقع معينة من الريف البريطاني أثناء الليل، وذلك من يوم الخميس حتى يوم السبت.
 
 

استقرار الأجواء جنوباً وزخات مطرية شمال البلاد

 

البريطانيون يتدفقون إلى الشواطئ للاستمتاع بأدفئ أيام هذا العام حتى الآن
البريطانيون يتدفقون إلى الشواطئ للاستمتاع بأدفئ أيام هذا العام حتى الآن (بيكسباي)
 
 
 
 
ومن المتوقع أن تحافظ درجات الحرارة على ارتفاعها حتى يوم الاثنين 4 نيسان/ أبريل، مع بقاء الظروف المناخية مستقرة وجافة، في حينٍ يصبح فيه الجو غائمًا في الشمال، وقد يشهد بعض الأمطار الخفيفة.
 
 
 
ومن المتوقع أن تبقى درجات الحرارة أعلى من معدلاتها خلال ساعات النهار؛ حيث سيبقى الجو مشمسًا ودافئًا، وستنخفض الحرارة تدريجيًّا على امتداد فصل الربيع.
 
 
 
 
 
وبينما يستخدم كثير من سكان المملكة المتحدة الكريمات الواقية من الشمس، يسارع آخرون إلى الصيدليات من أجل شراء الأدوية؛ لمعالجة الحساسية التي يسببها غبار الطلع.
 
 

غبار الطلع الربيعي يزيد حالات الحساسية بين سكان بريطانيا 

 

البريطانيون يتدفقون إلى الشواطئ للاستمتاع بأدفئ أيام هذا العام حتى الآن
البريطانيون يتدفقون إلى الشواطئ للاستمتاع بأدفئ أيام هذا العام حتى الآن (بيكسباي)
 
 
 
 
وتشهد نهاية شهر آذار/ مارس موسم تلقيح النباتات، وانتشار غبار الطلع، وهو ما يسبب الحساسية ل 25 في المئة من سكان بريطانيا.
 
 
 
 
 
ويتوقع مكتب الأرصاد الجوية أن تكون الأجواء في شهر نيسان/ أبريل غير مستقرة؛ حيث ستتساقط الأمطار لفترات طويلة في بعض المناطق، وفي مناطق أخرى ستكون خفيفة.
 
 
 
 
 
 
هذا وقد تزداد غزارة غزا الأمطار في أوقات معينة، إلى جانب تساقط البرد وحدوث الرعد، وستكون درجات الحرارة ضمن معدلاتها الطبيعية.
 
 
                                                  
اقرأ أيضاً : 

طقس بريطانيا : لندن تستعد لاستقبال عشرة أيام من الطقس الدافئ

صرف معونة الطقس للعائلات المحتاجة خلال الأيام القادمة

طقس بريطانيا : عودة الأجواء الدافئة هذا الأسبوع في معظم مناطق البلاد

 
 
 
 
 
 
 
احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW