الأطفال القاطنون في دائرة رئيسة حكومة اسكتلندا الانتخابية هم الأكثر فقرًا في البلاد ( تحقيق صحفيّ )

فقر الأطفال
الأطفال القاطنون في دائرة رئيسة حكومة اسكتلندا الانتخابية هم الأكثر فقرًا في البلاد (بيكساباي)

كشف تحقيق أجرته صحيفة صنداي ميل، أنَّ الأطفال الذين يعيشون في دائرة نيكولا ستارجن الانتخابية، رئيسة حكومة اسكتلندا، هم الأكثر فقرًا في المملكة المتحدة.

 

إذ يبلغ معدل فقر الأطفال في غرب حي غوفانهيل -بمدينة غلاسكو أكبر مدن اسكتلندا- 69 في المئة، وهو ما يُعدّ أعلى معدل في كلّ من اسكتلندا والمملكة المتحدة.

 

تليها منطقة شرق غوفانهيل بنسبة 58 في المئة، والتي تُعدّ في المرتبة الثانية من حيث معدلات الفقر.

 

وقالت مارجو أبريتشارد ، الرئيسة التنفيذية لمشروع (Louise Project) الذي يتخذ من غوفانهيل مقرًا له والذي يساعد الأسر المتعثرة: “إنَّ الفقر متوطن في غوفانهيل، على مدار هذا العام سيعاني الفقراء بدرجة أكبر”.

 

واحتلت أجزاء أخرى من دائرة ستيرجون الانتخابية الترتيب من الثالث حتى العاشر كأعلى معدلات فقر الأطفال، إذ أتت ستراثبونغو في المركز الثالث، وبولوكشاوس الشرقية في المركز الخامس، وبولوكشاوس الغربية في المرتبة العاشرة.

 

الأطفال القاطنون في دائرة رئيسة حكومة اسكتلندا الانتخابية هم الأكثر فقرًا في البلاد (بيكساباي)

 

كما سلط التحقيق الضوء على فجوة هائلة في معدلات الفقر، إذ سجل كلٌّ من مورايفيلد في مدينة إدنبرة، وبلدة سنت اندروز أقلّ معدل للفقر بنسبة واحد في المئة لكلٍّ منهما.

 

وفي قرية دين في إدنبرة، المقرّ الرسميّ لرئيسة حكومة استكتلندا في ساحة شارلوت، لا يوجد سوى أربعة في المئة تحت خط الفقر.

 

قامت صحيفة صنداي ميل بتحليل وحدة بيانات (ريتش بي إل سي) الداخلية لتحليل الأرقام الصادرة عن مكتب الإحصاءات الوطنية، والتي نشرت لجميع مناطق المملكة المتحدة.

 

وأظهرت البيانات أنَّ واحدًا من كلّ سبعة أطفال في اسكتلندا تحت خط الفقر، إذ بلغ عددهم العام الماضي 2021 ( 175,009) طفلًا زيادة عن معدل عام 2015 الذي بلغ (158,781).

 

كما أشارت البيانات إلى أنَّ 61 في المئة من الأطفال الذين يعيشون تحت خط الفقر في اسكتلندا على مدار العام الماضي، كان يعمل أحد أبويهم على الأقل.

 

الأطفال القاطنون في دائرة رئيسة حكومة اسكتلندا الانتخابية هم الأكثر فقرًا في البلاد (بيكساباي)

 

قالت بام دنكان غلاسي المتحدث باسم حزب العمال الاسكتلنديّ للعدالة الاجتماعية والأمن: “يا له من دليل إدانة لسجل الحزب الوطنيّ الاسكتلنديّ، فبعد 15 عامًا في الحكومة لايزال فقر الأطفال في ارتفاع”.

 

وحذّرت جمعيات خيرية من تفاقم فقر الأطفال تزامنًا مع ارتفاع تكاليف الغذاء والطاقة وقرار إلغاء الزيادة البالغة 20 باوندًا في الائتمان العالميّ، أكتوبر الماضي.

 

وقال جون ديكي، مدير مجموعة العمل المعنية بفقر الأطفال: “من المثير للقلق أنَّ العديد من الأطفال المتضررين لديهم آباء عاملون بدوام كامل، ما يدلّ على أنَّ العديد من الوظائف تفشل في ضمان تكاليف معيشة الأسر”.

 

وقال عمران حسين، رئيس السياسات والحملات في منظمة العمل من أجل الأطفال: “ما لم تختر الحكومة حمايتهم الآن من خلال حماية الفوائد من ارتفاع التضخم، فإنَّها ستفشل في تعهدها في بيانها بالحدّ من فقر الأطفال، وستظل ملايين الأسر تواجه سنوات من المصاعب البائسة”.

 

الأطفال يقرأون
الأطفال القاطنون في دائرة رئيسة حكومة اسكتلندا الانتخابية هم الأكثر فقرًا في البلاد (بيكساباي)

 

وقال متحدث باسم الحكومة الاسكتلندية ” إنَّ معالجة فقر الأطفال هي مهمتنا الوطنية ونحن نساعد في انتشال آلاف الأطفال من الفقر في اسكتلندا ضمن سلطاتنا المحدودة”.

 

وأضاف:” أنَّ خطة معالجة فقر الأطفال مدعومة باستثمارات جديدة بقيمة 113 مليون باوند بالإضافة إلى التمويل المخصص بالفعل”.

 

تستند بيانات التحقيق إلى عدد الأطفال الذين يعيشون في أسر يقلّ دخلها عن 60 في المئة من متوسط الدخل اعتبارًا من 31 مارس 2021 ، استنادًا لوزارة العمل والمعاشات التقاعدية وأرقام السكان لمنتصف عام 2020 من مكتب الإحصاءات الوطنيّ.

 

المصدر: dailyrecord


 

اقرأ أيضًا:

زيادات معونات الأطفال و يونيفرسال كرديت التي دخلت حيز التنفيذ في بريطانيا 2022

سكان اسكتلندا هم الأقل دفعًا لضريبة السكن من بين سكان المملكة المتحدة

حكومة اسكتلندا تسعى لفرض مزيد من القيود من خلال برلمانها المحلي

التغيرات على اليونيفيرسال كريديت ومساعدات الاطفال والتقاعد في بريطانيا الشهر المقبل

 

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW