مخاوف من ارتفاع الأسعار مع وصول التضخم في بريطانيا لأعلى مستوى منذ 10 سنوات

مخاوف من ارتفاع الأسعار مع وصول التضخم في بريطانيا لأعلى مستوى منذ 10 سنوات (بيكسا باي)
مخاوف من ارتفاع الأسعار مع وصول التضخم في بريطانيا لأعلى مستوى منذ 10 سنوات (بيكسا باي)

مخاوف من ارتفاع الأسعار مع وصول التضخم في بريطانيا لأعلى مستوى منذ 10 سنوات (بيكسا باي)

كشف مكتب الإحصاءات الوطنية عن ارتفاع حاد في تكلفة المعيشة والذي يتوقع بنك إنجلترا أنه سيتفاقم هذا الشتاء مع قفزة كبيرة في أسعار مجموعة من السلع والخدمات.

وفقا لما جاء في وسائل الإعلام، وصل معدل التضخم إلى أعلى مستوى له منذ ما يقرب من 10 سنوات مع ارتفاع الأسعار في جميع أنحاء اقتصاد بريطانيا. ويصاحب ذلك ارتفاع في تكاليف الوقود والطاقة.

وأفاد مكتب الإحصاء الوطني (ONS) أن مقياس مؤشر أسعار المستهلك (CPI) قفز إلى 4.2٪ في أكتوبر. بارتفاع من 3.1٪ في الشهر السابق. وهي قفزة أكبر مما توقعه الاقتصاديون ولا بد لبنك إنجلترا بفعل أمر حيال المشكلة.

أظهرت الأرقام أن الزيادة بنسبة 12٪ في سقف أسعار الطاقة على فواتير الأسرة في الأول من أكتوبر كانت من بين العوامل التي ساهمت بشكل كبير في الارتفاع. وذلك إلى جانب تكاليف التعليم والنقل وتناول الطعام في الخارج وقطاع الملابس.

أسباب ارتفاع معدلات التضخم

من جهته، تحدث كبير الاقتصاديين في مكتب الإحصاءات الوطنية غرانت فيتزنر عن ارتفاع التضخم. وأشار إلى أنه جاء بسبب عوامل عدة. ومنها “زيادة فواتير الطاقة المنزلية بسبب ارتفاع سقف الأسعار، وارتفاع تكلفة السيارات المستعملة والوقود. فضلا عن ارتفاع الأسعار في المطاعم والفنادق”.

“كما ارتفعت تكاليف السلع التي تنتجها المصانع وأسعار المواد الخام بشكل كبير، وهي الآن بأعلى معدلاتها منذ 10 سنوات على الأقل”.

يمثل ذلك تحذيرًا من أن وتيرة ارتفاع الأسعار لا تظهر أي علامة على التراجع. إذ تستعد هذه التكاليف لدخول أزمة سلسلة التوريد في بريطانيا والتي تتعقد أيضًا بسبب نقص العمالة.

رد الحكومة

قال مستشار الخزانة ريشي سوناك إن “العديد من البلدان تعاني من ارتفاع معدلات التضخم بينما نتعافى من كوفيد-19. ونعلم أن الناس يواجهون ضغوطًا فيما يتعلق بتكلفة المعيشة. وهذا هو السبب في أننا نتخذ إجراءات تزيد قيمتها عن 4.2 مليار جنيه إسترليني لمساعدتهم”.

فذكر مخططات الدعم الفوري التي وضعتها الحكومة، بما في ذلك صندوق دعم الأسرة الذي تبلغ قيمته 500 مليون جنيه إسترليني للأسر الأكثر ضعفًا، وسقف أسعار الطاقة”.

 


اقرأ المزيد:

التضخم في بريطانيا يرتفع بنسبة 1.2٪ الشهر الماضي

موظفو جامعات بريطانية يعلنون الدخول بإضراب عام 3 أيام رفضا لتدني رواتبهم

لماذا سترتفع أسعار العقارات في بريطانيا رغم انخفاض سعر الفائدة؟

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW