إطفاء الكهرباء على المستوى الوطني سيغدو نشاطا شعبيا أسبوعيا في بريطانيا!

إطفاء الكهرباء
حملة إطفاء الكهرباء في بريطانيا ستغدو نشاطا أسبوعيا (آنسبلاش)

ستنظِّم حملة إطفاء الكهرباء “Big Power Off” احتجاجًا على ارتفاع تكاليف الطاقة مرة أخرى في نهاية هذا الأسبوع؛ حيث قالت منظِّمة الحملة: إنه سيكون حدثًا أسبوعيًّا حتى تُلبَّى “المطالب”.

 

وقد نُظِّم الاحتجاج الأول يوم الأحد 10 نيسان/ إبريل في الساعة العاشرة مساءً بإطفاء البريطانيين الأنوار، وفصل أجهزتهم الكهربائية؛ لاتخاذ موقف مناهض لارتفاع أسعار الطاقة الذي يسير على نحو جنوني.

 

وأكدت المنظِّمة كارين برادي أن الاحتجاج سيُصبح حدثًا أسبوعيًّا في بريطانيا؛ مع الإطفاء الجماعي القادم يوم السبت 16 نيسان/ إبريل في الساعة السابعة مساءً.

 

 

وللإعلان عن الموعد الجديد غردت برادي قائلة:

 

“(# BigPowerOff2) التالي سيكون مبكرًا في الساعة السابعة مساءً يوم السبت 16 نيسان/ إبريل قبل عودة نواب البرلمان من إجازاتهم. أعِد نشر التغريدة، وشاركها على جميع منصات التواصل الاجتماعي. شكرًا للجميع. ويكون التضامن بالعدد. لقد طفح الكيل!”.

 

حملةإطفاء الكهرباء في بريطانيا احتجاجاً على ارتفاع أسعار الطاقة

 

قاطع كهرباء
إطفاء الكهرباء احتجاجا على ارتفاع أسعار الطاقة (آنسبلاش)

 

وتهدف الحملة – من خلال تشجيع الناس على إطفاء الكهرباء لمدة 10 دقائق – إلى جعل شركات الطاقة تدرك شعور الناس العاديين، مع الإدلاء ببيان واضح للحكومة يحثها على إيجاد الحلول.

 

وقالت برادي: إن الاحتجاج الأول مساء يوم الأحد كان مجرد جسّ نبض للاضطراب الذي يمكن أن يتبعه، وأوضحت أن الحدث التالي سيتزامن مع فترة أكثر زخمًا.

 

“نحن نبني حركتنا، ونجمع متابعينا عبر جميع منصات التواصل الاجتماعي”.

 

وأوضحت برادي أنها استلهمت الأمر بعد مشاهدتها حدثًا مشابهًا في إسبانيا؛ أولًا في مدريد، ثم في مورسيا.

 

“نعم، سيُصبح الاحتجاج حدثًا أسبوعيًا؛ حتى نحصل على مطالبنا بإجراءات طارئة لخفض تكاليف الطاقة كما حدث في إسبانيا”.

 

وبينما اقترح بعض الأشخاص “تحطيم الشبكة الكهربائية بالكامل”! قالت برادي: إن هذه التصرفات خطيرة وغير محمودة العواقب، وخاصة على مستوى المستشفيات؛ حيث يقبع كثير من المرضى بين الأجهزة الطبية؛ للبقاء على قيد الحياة.

 

وقال المنظِّمون سابقًا: إن المقصود من الحملة أن تكون “غير حزبية”، مع منشور على وسائل التواصل الاجتماعي يشرح الفكرة، وهي:

 

“افصل جميع الأجهزة الكهربائية والقواطع، وأطفئ الأنوار لمدة 10 دقائق إذا لم يعرضك ذلك للخطر”. وسيؤدي هذا الانقطاع القصير إلى حدوث خلل في الشبكة الوطنية؛ حيث يُصبح الاستهلاك أقل من المتوقع. 

 

المصدر: LadBible  


اقرأ أيضا:  

آلاف المنازل في لندن دون كهرباء أو مياه أو إنترنت لأكثر من 24 ساعة 

الغاز أم الكهرباء… أيهما أرخص لتبريد منزلك وتدفئته مع ارتفاع أسعار الطاقة؟ 

8 أجهزة منزلية تستهلك كميات كبيرة من الكهرباء يُمكن الاستغناء عنها

احصل على آخر التحديثات

اشترك في رسائلنا الإخبارية الأسبوعية

لا بريد مزعج ، اشعارات فقط حول الاخبار الجديدة والحياة في بريطانيا.

AlArab in UK

FREE
VIEW