العرب في بريطانيا | المساعدات الإنسانية البريطانية: أين تذهب؟ ولماذ...

1446 محرم 9 | 16 يوليو 2024

المساعدات الإنسانية البريطانية: أين تذهب؟ ولماذا هي مهمة؟

المساعدات الإنسانية البريطانية
فريق التحرير June 11, 2022

تُعدّ المساعدات الإنسانية البريطانية أحد أهم أدوات السياسة الخارجية التي تسعى لمحاربة الفقر حول العالم. وساهمت هذه المساعدات في دعم 8 ملايين فتاة في التعليم وضمان 5.6 مليون ولادة آمنة والمساعدة في القضاء على شلل الأطفال بشكل شبه كامل، وتوفير ما يقارب الـ 20 مليون وجبة غذائية للاجئين السوريين وبناء المدارس والمراحيض في كينيا، والعديد من المشاريع الأخرى التي تمّ تحقيقها بتمويل من المساعدات الإنسانية البريطانية.

ولكن في عام 2020، تم تخفيض ميزانية المساعدات، الأمر الذي أدى إلى آثار مدمرة لا تزال تداعياتها تشعر بها الفئات الأكثر ضعفًا حول العالم.

مثلًا، تمّ تخفيض المساعدات المرسلة إلى سوريا بنسبة 69% بما في ذلك البرامج المتعلقة بالتعليم والصحة، ونتيجة لذلك أصبح أكثر من 40 ألف طفل سوريّ خارج المدرسة وفقًا لجمعية الإغاثة السورية.

 

المساعدات الإنسانية البريطانية
خفضت بريطانيا مساهمتها من المساعدات الإنسانية بسبب تداعيات جائحة كوفيد 19 (بيكسيلز)

مع الحرب في أوكرانيا وما تنبئ به من أزمة جوع عالمية قادمة، ومعاناة الملايين في إثيوبيا وكينيا والصومال من الجوع الحاد بسبب الجفاف.

إضافة إلى الأزمة الإنسانية في أفغانستان وأزمة اللاجئين المستمرة في سوريا حيث لا يزال ملايين الأشخاص يعيشون في مخيمات للنازحين بعد أكثر من 10 سنوات من بدء النزاع.

يتفق النشطاء على أنّه من المهم أكثر من أيّ وقت مضى استعادة التمويل للمساعدات البريطانية، كما أنّهم اتهموا الحكومة البريطانية باختيار “أسوأ لحظة في التاريخ” لخفض ميزانية المساعدات الدولية، وطالبوا الحكومة بالتعامل مع حجم الكوارث الإنسانية حول العالم.

إليكم أهم المعلومات عن المساعدات الإنسانية البريطانية وأهميتها:

 

ما المساعدات الإنسانية البريطانية؟

عبارة عن تمويل مخصص للمساعدة في الحد من الفقر في جميع أنحاء العالم وتحقيق الأهداف العالمية للأمم المتحدة، بما في ذلك معالجة الجوع وتحقيق المساواة بين الجنسين ومكافحة تغير المناخ وتحسين الرعاية الصحية وغيرها.

 

لماذا ترسل بريطانيا المساعدات للخارج وما أهميتها؟

لسببين رئيسين، الأول أنّ هذا هو التصرف الصحيح. والثاني أنّنا نعيش في عالم مترابط (جائحة كوفيد 19 أثبتت ذلك). من مصلحة بريطانيا أن تساعد في بناء عالم أكثر ازدهارًا. إذا لم تفعل ذلك، فإنّ مشاكل الحروب وتغير المناخ والأزمات الصحية العالمية والهجرة الجماعية كلّها قضايا لا تعترف بالحدود وستؤثر على الحياة هنا في بريطانيا أيضًا.

 

كم تدفع بريطانيا للمساعدات الإنسانية؟

قبل عام 2020 كانت تساهم بريطانيا بحوالي 14.5 مليار باوند سنويًّا للمساعدات الإنسانية، وهو حوالي 0.7% من الدخل القوميّ وهي نسبة المساهمة المنصوص عليها في اتفاقيات الأمم المتحدة.

أما في 2020 قامت بريطانيا بتخفيض نسبة مساهمتها إلى 0.5% لينخفض مبلغ المساعدات لـ 10 مليار باوند.

 

أين تذهب المساعدات؟

المساعدات الإنسانية البريطانية
تهدف المساعدات الإنسانية البريطانية إلى محاربة الفقر وانتشار الأمراض المعدية (بيكسلز)

يمكن أن تذهب المساعدة مباشرة من الدولة المانحة إلى البلد المستفيد، وهذا ما يُسمّى بالمساعدة “الثنائية”. أو يمكن أن تكون المساعدات على شكل مساهمة في تكاليف تشغيل برامج المنظمات الدولية مثل اليونيسف وهنا تسمى بالمساعدة “متعددة الأطراف”.

ثمّ تقوم الدولة أو المنظمة بتوزيع المساعدات بين المنظمات غير الحكومية والمنظمات غير الربحية العاملة على الأرض لتصل إلى الأشخاص المستفيدين.

على مر السنين، كان للمساعدات البريطانية تأثير كبير بما في ذلك: تطعيم أكثر من 12 مليون طفل ضد الأمراض المعدية، ودعم 5.3 مليون طفل للذهاب إلى المدرسة الابتدائية، وإيصال المساعدات الغذائية الطارئة إلى 6 ملايين شخص، ودعم انتخابات أكثر حرية ونزاهة في خمسة بلدان.

 

المصدر: Global Citizen


إقرأ أيضاً: 

تخفيض المساعدات البريطانية يجبر 40 ألف طالب سوري على ترك المدرسة!

متى ستصل المساعدات التي أعلنت عنها الحكومة البريطانية مؤخرا؟

تحذير لمتلقي المساعدات: الحكومة تتجسس عليكم عبر السوشيال ميديا

loader-image
london
London, GB
11:28 am, Jul 16, 2024
temperature icon 18°C
broken clouds
Humidity 75 %
Pressure 1008 mb
Wind 9 mph
Wind Gust Wind Gust: 0 mph
Clouds Clouds: 75%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 5:02 am
Sunset Sunset: 9:10 pm