العرب في بريطانيا | سر التفاعل مع الأغاني الحزينة مع صدور الألبوم ا...

1445 ذو القعدة 15 | 23 مايو 2024

سر التفاعل مع الأغاني الحزينة مع صدور الألبوم الجديد للمغنية أديل

سر التفاعل مع الأغاني الحزينة مع صدور الألبوم الجديد للمغنية أديل (تويتر: @Adele)
فريق التحرير December 2, 2021
سر التفاعل مع الأغاني الحزينة مع صدور الألبوم الجديد للمغنية أديل (تويتر: @Adele)

نشر موقع (Variety) أن ألبوم الأيقونة البريطانية أديل الجديد “30” والذي طال انتظاره تصدر هذا الأسبوع الألبومات الأكثر مبيعا لهذا العام. فما هو سر التفاعل مع الأغاني الحزينة مع صدور الألبوم الجديد للمغنية أديل؟

إذا كنت تتساءل لماذا تضرب الأغاني الحزينة على وترك الحساس، فقد يكون لدى خبراء الصحة العقلية الإجابة.

تقول أريانا جاليغر، أخصائية اجتماعية ومديرة مساعدة لمركز ستار (STAR) للتعافي من الصدمات في مركز ويكسنر الطبي في كولومبوس إن الإستماع إلى الموسيقى التي تثير استجابة عاطفية هو شكل من اشكال العلاج المريح كما أنه يساعدنا في الوصول إلى المشاعر التي يمكن أن تكون صعبة أو مؤلمة، بطريقة منخفضة المخاطر ومحدودة الوقت.

تنضم ألبومات أديل وتايلور سويفت إلى سلسلة طويلة من الألبومات التي حطمت أرقاما قياسية عبر السنين مثل ألبوم ( Rumors) لفرقة الروك فليتوود ماك (Fleetwood Mac) والبوم ( Disintegration ) لفرقة ذا كيور (The Cure) و (808s & Heartbreak)  لكاني ويست ( Kanye West).

بالنسبة إلى أريانا جاليغر، إعادة تشغيل اغنية (Dead Man’s Will) من تأليف (Iron and Wine) ساعدها في العلاج بعد خسارة والدتها الغير المتوقعة في عام 2019.

وتقول أريانا إن الموسيقى الحزينة قد تمنح الناس طريقة مقبولة إجتماعيا لاستكشاف المشاعر الصعبة التي كونوها في المجتمع لتجنبها أو الاحتفاظ بها لأنفسهم. وتضيف بأن الحقيقة هي أن تجنب المشاعر لا يجعلها تتلاشى، وأن الموسيقى الحزينة تجعل الشخص يشعر أنه ليس وحيدًا في تجربته.

ماذا يقول العلم عن استخدام الموسيقى لاستكشاف المشاعر الصعبة؟

تشير الأبحاث العلمية  إلى أن الناس يلجأون إلى الموسيقى للتغلب على المشاعر الصعبة. كما وجدت إحدى الدراسات السابقة، على سبيل المثال، أن الناس كانوا أكثر استعدادا لاختيار الأغاني الصاخبة بعد تفاعل اجتماعي محبط وأكثر ميلًا لاختيار نغمات حزينة بعد انفصال سيء.

ووجدت دراسة أخرى أجريت في يونيو 2020 في مجلة (Emotion) على أشخاص تم تشخيصهم سابقا بالاكتئاب أنهم يستمعون إلى أنواع مختلفة من الموسيقى الكلاسيكية وأنهم يفضلون الموسيقى الحزينة على الموسيقى الأكثر تفاؤلا لأنهم وجدوا أنها مريحة. وخلص الباحثون في تلك الدراسة إلى أن النغمات الأقل تفاؤلاً كانت مهدئة للأشخاص المصابين بالاكتئاب لأنها تتناسب بشكل أفضل مع مستويات الطاقة لديهم. (Xanax)

إضافة إلى ذلك، أشار تحليل البيانات لتسع دراسات سابقة في نوفمبر 2017 إلى أن إضافة العلاج بالموسيقى  إلى علاج آخر للاكتئاب (مثل الأدوية والعلاج بالكلام) ساعد أكثر من 400 شخص يعانون من الاكتئاب على إدارة أعراضهم وتحسين الأداء الوظيفي لديهم عندما يتعلق الأمر بأشياء مثل العمل والعلاقات والأنشطة الأخرى.

لماذا لا نزال نحب الموسيقى الحزينة؟

يقول ماثيو ساكس، دكتور وباحث في علم الأعصاب وعلم النفس في جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك والذي يركز في عمله على فهم الآليات العصبية والسلوكية التي تنطوي عليها العواطف والشعور بالاستجابة للموسيقى والأفلام، إنه ليس من المستغرب أن تثير الموسيقى ردود فعل مختلفة في أشخاص مختلفين وفي أوقات مختلفة.

ويوضح ساكس أن الموسيقى الحزينة تساعدنا أحيانا على كسر مشاعر الخدر من خلال إثارة المشاعر القوية. ويضيف أن الحزن الذي تستدعيه الموسيقى في بعض الأحيان يمكن أن يساعد الناس على التواصل والتفكير بطريقة أكثر وضوحا وعقلانية لأنه يجعلهم يشعرون بالتأمل في غياب أي أحداث مأساوية في الحياة الواقعية.

كما تشير الأبحاث التي أجراها ساكس إلى أن الأشخاص الذين لديهم شعور قوي بالتعاطف ينجذبون إلى الأغاني الحزينة.


اقرأ المزيد: 

كيف يعزز العطاء للآخرين صحتنا النفسية

لماذا يظهر المشاهير البريطانيون مع أوبرا وينيفري أولا؟

اترك تعليقا

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني.

loader-image
london
London, GB
6:52 am, May 23, 2024
temperature icon 13°C
overcast clouds
Humidity 90 %
Pressure 1011 mb
Wind 7 mph
Wind Gust Wind Gust: 13 mph
Clouds Clouds: 100%
Visibility Visibility: 0 km
Sunrise Sunrise: 4:57 am
Sunset Sunset: 8:57 pm